• لاريجاني يعلن عن إعتقال متورطين باغتيال العالم النووي ويكشف عن عن سيناريو ايراني للرد على حظر نفطي
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    طهران ـ بهزاد رضا   -   2012-01-16

    أعلن رئيس مجلس الشورى الإيراني علي لاريجاني الاثنين، عن إعتقال بعض المتورطين في اغتيال العالم النووي مصطفى أحمدي روشن، ولفت إلى أن لا مانع لدى طهران من أن تستضيف تركيا الحوار بين إيران والدول 5+1 حول برنامجها النووي.

    وقال لاريجاني إنه "تم التوصل الى معلومات حول عملية الإغتيال التي طالت الشهيد أحمدي روشن الأربعاء الماضي، والى اعتقال عدد من الأشخاص الضالعين في هذه العملية".

    وأشار إلى أن الرد الإيراني على عملية الإغتيال "لن يكون على غرار سلوك هذا الكيان، الإسرائيلي، بارتكاب عمليات إرهابية".

    وقال لاريجاني معلقاً على إمكان فرض حظر على صادرات النفط الإيراني، إن هناك "سيناريو معد سلفاً لإيران يرمي للرد على هذا الحظر".

    ولفت إلى أنه لا مانع لدى إيران إزاء إستضافة تركيا للحوار بينها وبين الدول 5+1 حول برنامجها "النووي السلمي".

    وأوضح لاريجاني أن تشغيل محطة فوردو النووية تم تحت إشراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية و"لم يكن خفياً كما يروج له".

    وقال: إستناداً الى قوانين الوكالة الدولية للطاقة الذرية، علينا أن نُعلِم الوكالة قبل تشغيل أي منشأة نووية وهذا ما قامت به إيران".

    وأضاف: المهم هو أن هذه المحطة، فوردو، تقوم بتخصيب اليورانيوم بطريقة جديدة لتأمين الوقود النووي لمفاعل طهران للأبحاث بعدما تخلّت الوكالة عن مسؤوليتها حيال تامين الوقود.




    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان