• عشرات القتلى والجرجى في سلسلة اعتداءات في العراق
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    بغداد ـ خالد الزبيدي   -   2012-01-05

    شهد العراق الخميس سلسلة تفجيرات، استخدمت فيها سيارات مفخخة وعبوات ناسفة، أسفرت عن مقتل 59 شخصا على الأقل وإصابة ما لا يقل عن 127 آخرين بجروح، في وقت لا تزال البلاد تشهد أزمة سياسية.

    وقال مصدر في وزارة الداخلية العراقية إن 21 شخصا على الأقل قتلوا وأصيب نحو 57 آخرين بجروح في انفجارات بينها انفجار سيارتين مفخختين في منطقة الكاظمية شمالي بغداد وانفجار دراجة مفخخة وعبوتين ناسفتين في مدينة الصدر شرقي العاصمة.

    وأضاف المصدر أن 12 شخصا لقوا حتفهم فيما أصيب 22 آخرون عندما انفجرت سيارتان متوقفتان في ساحتي الزهراء والعروبة في الكاظمية ذات الغالبية الشيعية.

    وأعلن المصدر مقتل تسعة أشخاص على الأقل وإصابة نحو 35 آخرين بجروح في ثلاثة انفجارات هزت مدينة الصدر ذات الغالبية الشيعية.

    وقال إن دراجة نارية مفخخة انفجرت في ساحة 55 حيث يتجمع العمال مما أدى إلى مقتل سبعة أشخاص وإصابة نحو عشرين آخرين بجروح، مضيفا أن بعد هذا الانفجار بوقت قصير انفجرت عبوتان ناسفتان عند مستشفى الصدر العام مما أسفر عن مقتل شخصين وإصابة حوالي 15 آخرين بجروح.

    وفي الناصرية الجنوبية، أعلنت مصادر أمنية وطبية مقتل 38 شخصا على الأقل وإصابة أكثر من 72 آخرين بجروح في انفجار استهدف الخميس زوارا شيعة كانوا متوجهين سيرا على الأقدام لإحياء أربعينية الإمام الحسين في كربلاء.

    وقال اللواء صباح الفتلاوي إن انتحاريا يرتدي حزاما ناسفا فجر نفسه وسط تجمع من الزوار في منطقة البطحاء غربي الناصرية مما أدى إلى مقتل 36 شخصا على الأقل بينهم ضابط برتبة ملازم كان مسوؤلا عن عمليات التفتيش، وإصابة 72 آخرين.

    وأضاف الفتلاوي أن الانتحاري استهدف موكبا يقدم الطعام والخدمات للزوار اثناء نيلهم قسطا من الراحة قبل إكمال مسيرتهم إلى كربلاء.

    وقال الطبيب هادي بدر الرياحي مدير عام صحة محافظة ذي قار لوكالة الصحافة الفرنسية إن مستشفيات المحافظة استقبلت جثث 38 شخصا و62 جريحا من ضحايا الانفجار.

    وقد بدأ آلاف الشيعة من المحافظات الشيعية البعيدة التوجه سيرا على الأقدام إلى كربلاء للمشاركة في إحياء اربعينية الامام الحسين التي تبلغ ذروتها بعد تسعة أيام.

    وتتزامن هذه الهجمات، وهي الأولى منذ دخول العام الجديد كما تعد الأكثر دموية منذ الـ22 من ديسمبر/كانون الأول الماضي عندما قتل نحو 60 شخصا في سلسلة عتداءات في بغداد، مع الأزمة السياسية المستمرة في البلاد.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف