• باريس تدعو إلى التنسيق في حال إنشاء مجموعة اتصال جديدة لسورية
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    باريس ـ ناجي صفصوف   -   2012-08-20

    أكدت فرنسا أن فكرة تشكيل مجموعة اتصال جديدة بشأن سورية التي طرحتها مصر تتطلب "تنسيقا جديا" مع المحافل القائمة.

    وقال مساعد المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية فينست فلورياني ردا على سؤال بشأن الاقتراح المصري إن "الاقتراحات حسنة النية التي تتيح العمل على إيجاد حل للأزمة السورية هي موضع ترحيب".

    وأضاف أن "هناك الكثير من المحافل والمنظمات التي تتولى حاليا الملف السوري، مثل الأمم المتحدة، والجامعة العربية، ومجموعة أصدقاء الشعب السوري ومجموعة العمل من أجل سورية، ومن ثم فإنه من المهم أن يكون هناك تنسيقا جيدا لمختلف المبادرات".

    وتابع قائلا "فيما يتعلق بإيران، فإن هذا البلد عليه إذا كان يريد أن يكون له دور مفيد في الاستقرار الإقليمي، أن يوضح طبيعة برنامجه النووي وأن يحترم قرارات مجلس الأمن ومجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية ويضع حدا للانتهاكات الدائمة لحقوق الإنسان على أراضيه".

    وكان الرئيس المصري محمد مرسي اقترح الأسبوع الماضي خلال قمة غير عادية لمنظمة التعاون الإسلامي في مكة إنشاء لجنة تضم مصر والسعودية وإيران وتركيا لمحاولة إيجاد تسوية للوضع في سورية.

    وأعلنت إيران، الحليف الإقليمي الرئيسي لنظام الرئيس بشار الأسد، تأييدها لهذا الاقتراح المصري.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف