• خاطفا الطائرة الليبية افرجا عن الركاب وطلبا اللجوء السياسي لمالطا
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    ليبيا ـ محمود السنوسي   -   2016-12-23

    كشف مدير عام شركة "الخطوط الإفريقية" الليبية، أبو بكر الفورتية، الجمعة، أن "خاطفا الطائرة التابعة للشركة طالبا أثناء التفاوض معهما منحهم اللجوء السياسي بدولة مالطا".

    وقال مدير الشركة الليبية، إن "الخاطفين لم يطلبا حتى اللحظة أي مطلب آخر غير اللجوء السياسي"، من دون أن يوضح رد السلطات المالطية على المطلب.

    وأكد أفورتية، أن "ركاب الطائرة البالغ عددهم 111 راكبا، هم جميعا الآن خارجها بعدما أفضى التفاوض مع الخاطفين إلى ذلك".

    وبشأن ما إذا كان الخاطفين ينتمان لأنصار زعيم ليبيا الراحل معمر القذافي، كما نقلت وسائل إعلام محلية وعربية، قال المسؤول الليبي "لم يتضح ذلك إلى الآن".

    وفي وقت سابق، أكد مصدر بشركة "الخطوط الإفريقية"، أن الخاطفين هددا بتفجير "جولاطينه" (قنبلة يدوية محلية الصنع) حملاها لإجبار طاقم الطائرة على التوجه والهبوط بمطار مالطا.

    وظهرا، قال رئيس وزراء مالطا جوزيف موسكات، في تغريدة على حسابه الرسمي على تويتر، "علمت بتحويل مسار طائرة اختطفت في رحلة داخلية بليبيا(من مطار تمنهنت بسبها إلى مطار معيتيقة بطرابلس) إلى مالطا‎".

    وأضاف رئيس الوزراء، أن شخصين اختطفا الطائرة الليبية وأجبراها على تحويل مسارها إلى مالطا والقوات الأمنية تتخذ إجراءاتها في المطار، وفق ما نقله عنه تلفزيون "اليوم" المالطي.



    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف