• لقاء رباعي على هامش مؤتمر مصر المستقبل والسعودية والكويت والامارات تساهم بـ 12 مليار
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    القاهرة ـ مصطفى جمعة   -   2015-03-13

    عقد بعد ظهر الجمعة قمة مصرية فلسطينية امريكية اردنية على هامش مؤتمر مصر المستقبل الاقتصادي في مدينة شرم الشيخ المصرية.

    ويشارك في القمة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ووزير الخارجية الامريكي جون كيري و العاهل الاردني عبدالله الثاني والرئيس الفلسطيني محمود عباس يوم الجمعة.

    ومن المتوقع ان تتناول القمة الرباعية سبل التصدي للارهاب والقضية الفلسطينية اضافة الى مجمل الاوضاع في المنطقة.

    12 مليار دولار من الكويت والسعودية والامارات كمساعدات واستثمارات

    واعلنت الكويت والسعودية والامارات العربية الجمعة عن تقديم مساعدات واستثمارات في مصر مجموعها 12 مليار دولار بواقع اربعة مليارات لكل منها، في مستهل مؤتمر دولي للاستثمار تنظمه مصر لاجتذاب استثمارات عالمية للنهوض باقتصادها المتداعي.

    وقد اعلن عن هذه الاموال امير الكويت صباح الاحمد الجابر وولي عهد السعودية الامير مقرن بن عبد العزيز ونائب رئيس الامارات وحاكم دبي الشيخ محمد بن راشد المكتوم في كلمات القوها في مستهل المؤتمر الدولي في منتجع شرم الشيخ على البحر الاحمر المنعقد تحت عنوان “دعم وتنمية الاقتصاد المصري: مصر المستقبل”.

    وتطمح مصر الى ان يساعد هذا المؤتمر في النهوض باقتصادها المتداعي جراء الاضطرابات السياسية منذ اطاحة الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك قبل اربع سنوات.

    وفي مستهل كلمات الضيوف في المؤتمر، اعلن امير الكويت صباح الاحمد الجابر “يسرني الاعلان عن قيام الاجهزة الاستثمارية في دولة الكويت بتوجيه اربعة مليارات دولار من استثماراتها في قطاعات الاقتصاد المصري المختلفة ومن خلال الادوات الاستثمارية المتنوعة”.

    كما اعلنت السعودية والامارات تقديم مساعدات مماثلة باربعة مليارات دولار لكل منها لكنها تتضمن ايداع ودائع في البنك المركزي المصري.

    وقال ولي العهد السعودي الامير مقرن بن عبد العزيز “يسرني تقديم المملكة العربية السعودية لحزمة من المساعدات بمبلغ 4 مليارات دولار امريكي منها مليار دولار وديعة في البنك المركزي المصري (…) الباقي سيوزع على مساعدات تنموية من خلال الصندوق السعودي للتنمية واستثمارات في المشاريع المختلفة من القطاع الخاص السعودي”.

    فيما اعلن نائب رئيس الامارات وحاكم دبي الشيخ محمد بن راشد المكتوم عن “دعم دولة الامارات العربية لدولة مصر العربية بقيمة 4 مليارات دولار بحيث يتم ايداع ملياري دولار كوديعة في البنك المركزي المصري ويتم توظيف ملياري دولار اخرى لتنشيط الاقتصاد المصري عبر مجموعة من المبادرات”.

    وقال الشيخ المكتوم ايضا ان “اجمالي ما قدمته الامارات خلال العامين الماضيين لمصر بلغ 14 مليار دولار” أمريكي.

    السيسي

    واستهل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي كلمته في المؤتمر الجمعة بالترحيب بضيوفه الذي اسماهم “شركاء التنمية لمصر الجديدة”.

    وقال السيسي “أرحب بشركاء التنمية لمصر الجديدة من توافقت رؤاهم على ضرورة العمل معاً من أجل رخاء وتقدم الإنسانية. من أرادوا أن يجتمعوا من أجل أن يكون لهم دور في توفير الاستقرار والازدهار لشعب طامح في التنمية وساع نحو الرخاء”.

    وتعاني مصر من وضع اقتصادي على شفا الانهيار مع انحسار الاستثمارات الاجنبية وتراجع السياحة وتضاؤل الاحتياطي الاجنبي في البنك المركزي الى قرابة 15,5 مليار دولار امريكي في شباط/ فبراير الماضي من ما يقرب 36 مليار دولار أمريكي قبيل الاطاحة بمبارك في شباط/ فبراير 2011.

    وقال السيسي الجمعة إن مؤتمر مصر المستقبل الاقتصادى هو نتاج جهد صادق للمغفور له العاهل السعودي عبد الله بن عبد العزيز، وجهد الملك سلمان بن عبد العزيز خادم الحرمين.

    جاء ذلك في كلمة الرئيس السيسي في افتتاح فعاليات المؤتمر الاقتصادي العالم، بمدينة شرم الشيخ.

    وتابع السيسي “ليس غريبًا على المملكة العربية السعودية بقيادة الملك سلمان أن تحذو نهج المغفور له الملك عبد الله، كل الشكر والتقدير لأشقائنا الذين نسعد بتشريفهم اليوم أو من أنابوا مندوبين عنهم”.

    وأثنى السيسي على جهود دولة الإمارات العربية المتحدة، بقيادة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، موضّحًا “أقول لشعب وقيادة الإمارات إن الشعب المصري لمس التزامكم الصادق تجاه النهوض باقتصاده. كما نرحب بشركاء التنمية من دولة الكويت الشقيقة في المؤتمر، وأتقدم بوافر الشكر للإمارات لما تبذله من جهود، وأشكر جلالة العاهل الأردني وجلالة ملك البحرين على جهودهما لدعمنا”.

    وقال الرئيس السيسي، “مصر هي خط الدفاع الأول عن الكثير من الأخطار التي تواجه المنطقة، والشعب المصري يضرب مثالاً في الوعى وتفهمه لقرارات اقتصادية كان لابد من اتخاذها فكل التحية والتقدير لشعب بلادي المتطلع لتعزيز شراكته مع الدول الصديقة لمصر” .

    واضاف ان أحلام شعب مصر ستتحقق لواقع ملموس بالعمل الدؤوب والتفاني الصادق، لافتًا إلى أن الاقتصاد المصري لا يكتفى بالمشروعات العملاقة وهو ما يتطلب أن تضع مصر أمامها تحقيق تنمية مستدامة تهدف لبناء مجتمع حديث وديمقراطي.

    وتابع أن الدولة تعي ضرورة وصول عملية الاصلاح لغايتها لتصاعد معدلات النمو التي شهدت تحسن ملحوظا، لافتا إلى أن قانون الاستثمار الموحد للتيسير على المستثمرين وتوفير مناخ جاذب للاستثمارات العربية والاجنبية .

    وأوضح ، أن مصر لم تتخلف يوما عن الوفاء بالتزاماتها المالية، موضحا أن هناك مشروعات قومية طموحة لتحقيق التنمية وتوفير فرص واعدة للمستثمرين .

    وأكد أنه لتحقيق مناخ مستقر للاستثمارات فإن هناك خطة التقسيم الإداري للمحافظات وخلق ظهير صحراوي لاستعاد النمو السكاني والارتباط بالتنمية الزراعية والعمرانية الشاملة، موضحا أن المرحلة الأولى لاستصلاح 4 مليون فدان قد بدأت بالإضافة إلى تطوير الموانئ والطرق ومراكز سياحية وإنشاء مناطق لتدوير المخلفات وجميعها مشروعات تفتح الآفاق لمشاركة القطاع الخاص وتشجيع آليات الاقتصاد الحر، مشددًا على أن تحقيق التنمية المستدامة يكمن بالالتزام من جانب الحكومة في المضي بتطبيق السياسات الهادفة لدفع عجلة الاستثمار.

    وشدد الرئيس المصري على موقف بلاده القائم على احترام الاخر ونبذ العنف والتطرف والارهاب وتعزيز الاستقرار والامن الاقليمي مشددا على ان “مصر تدافع(عن نفسها) ولا تعتدي (على الاخرين)”.

    واستطرد السيسي ان مصر هي خط الدفاع الاول عن الكثير من الاخطار التي تحدق بالمنطقة .

    وانطلقت فعاليات مؤتمر “مستقبل مصر” الدولي للتنمية الاقتصادية بمصر بمشاركة وفود من نحو 90 دولة و25 منظمة إقليمية ودولية.

    ويشارك في فعاليات المؤتمر، الذي تستمر اعماله ثلاثة ايام ، نحو 40 من زعماء العالم، وممثلو كبرى شركات ومؤسسات المال والأعمال في العالم.

    Harsha - 8YQciPXLtAG
    2015-09-29 21:53
    Why does this have to be the ONLY reiballe source? Oh well, gj!

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان