• التوصل الى تهدئة فلسطينية اسرائيلية جديدة لمدة 72 ساعة ومشعل يؤكد أن اي هدنة دائمة يجب ان تؤدي الى رفع الحصار
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    القاهرة ـ مصطفى جمعة   -   2014-08-10

    اعلن مسؤول فلسطيني الاحد التوصل الى تهدئة فلسطينية اسرائيلية جديدة لمدة 72 ساعة، اثر مباحثات جرت في القاهرة، الا ان مصدرا اسرائيليا اعلن ان اقتراح التهدئة لا يزال قيد الدرس.

    وقال المسؤول الفلسطيني “إن الوسيط المصري حصل على موافقة من الفلسطينيين واسرائيل في وقت متزامن على تهدئة لمدة 72 ساعة جديدة”، مضيفا ان القاهرة ستعلن رسميا هذا الاتفاق في وقت لاحق من مساء الاحد.

    ودعت القاهرة في وقت لاحق الطرفين الفلسطيني والاسرائيلي الى الالتزام بوقف جديد لاطلاق النار لمدة 72 ساعة ابتداء من منتصف ليل الاحد الاثنين بتوقيت القاهرة.

    وبعد الاعلان الفلسطيني قال مسؤول اسرائيلي ان اسرائيل لا تزال تناقش الاقتراح المصري.

    وانهارت المفاوضات الجمعة بعد رفض حركتي حماس والجهاد الاسلامي تمديد تهدئة مدتها 72 ساعة انتهت صباح الجمعة متهمين اسرائيل بالمماطلة في المباحثات، مما ادى الى مواجهات جديدة سقط فيها 13 فلسطينيا على الاقل.

    وتسعى مصر الوسيط التقليدي في نزاعات حماس واسرائيل، من اجل ايقاف القتل الذي خلف اكثر من 1918 فلسطينيا اغلبيتهم الساحقة من المدنيين منذ بدايته في 8 تموز/يوليو الفائت، بحسب وزارة الصحة في غزة.

    على الجانب الاخر، قتل 64 جنديا اسرائيليا وثلاثة مدنيين بينهم عامل تايلاندي.


    مشعل: اي هدنة دائمة يجب ان تؤدي الى رفع الحصار عن قطاع غزة

    قال رئيس المكتب السياسي في حركة حماس خالد مشعل في مقابلة حصرية مع وكالة فرانس برس في الدوحة مساء الاحد ان اي هدنة دائمة يجب ان تؤدي الى رفع الحصار عن قطاع غزة.

    وعن اتفاق التهدئة لمدة 72 ساعة الذي اتفق عليه الطرفان الفلسطيني والاسرائيلي مساء الاحد قال مشعل ان “الهدنة هي احدى الوسائل او التكتيكات، سواء لغرض توفير مجال مناسب لانجاح المفاوضات او من اجل تسهيل ادخال المساعدات الاغاثية الي قطاع غزة”.

    واضاف ان “الهدف الذي نصر عليه هو تلبية المطالب الفلسطينية وان يعيش قطاع غزة من دون حصار، و هذا امر لا تراجع عنه”.

    حماس تحمل نتنياهو تداعيات فشل المفاوضات

    وكانت حركة المقاومة الإسلامية حماس، قالت إن تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الأخيرة حول استمرار الحرب على غزة، تحمّله المسؤولية الكاملة، عن عدم نجاح المفاوضات غير المباشرة بين الوفدين الفلسطيني، والإسرائيلي في القاهرة، بهدف التوصل إلى اتفاق يُنهي الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة.

    وقال سامي أبو زهري، المتحدث الرسمي باسم الحركة، في تصريح صحفي :”تصريحات نتنياهو بأن العملية مستمرة تحمله المسؤولية الكاملة عن عدم نجاح مفاوضات القاهرة وعن كل التداعيات المترتبة على ذلك”.

    وأضاف أبو زهري:” نتنياهو فشل في المعركة، وليس للمهزوم فرض أي شروط مسبقة، والشعب الفلسطيني، سيظل صامدا ولن يخضع للحماقات الإسرائيلية”.

    وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، قد قال في مستهل جلسة الحكومة الإسرائيلية الأسبوعية، الأحد، إن عملية (الجرف الصامد) مستمرة، ولم نعلن في أي مرحلة من المراحل بأنها قد انتهت، والعملية ستستمر حتى استكمال تحقيق أهدافها وهي استعادة الهدوء لفترة مطولة”.

    وصباح الجمعة، توقّفت المفاوضات غير المباشرة، التي ترعاها مصر، بين الوفدين الفلسطيني والإسرائيلي، منذ نحو أسبوع، مع انتهاء هدنة الـ72 ساعة التي نجحت القاهرة في التوصل إليها بين الجانبين.

    ورفض الوفد الإسرائيلي استئناف هذه المفاوضات السبت، بسبب العطلة اليهودية، وسط غياب إشارات واضحة حول إمكان استئنافها الأحد.

    وقال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، رئيس الوفد الفلسطيني لمفاوضات التهدئة في القاهرة، عزام الأحمد، إن الوفد اجتمع مع مدير المخابرات المصرية محمد فريد التهامي الأحد، لبحث “سبل العودة إلى مباحثات التهدئة التى تجري برعاية مصرية لوقف العدوان وفك الحصار عن الشعب الفلسطينى فى غزة”، مضيفا أنّ الوفد سيغادر القاهرة للتشاور مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس “إذا لم يحضر الوفد الإسرائيلي للتفاوض من دون شروط مسبقة”.

    وتشن إسرائيل على غزة، منذ السابع من يوليو/ تموز الماضي، حرباً بدعوى العمل على وقف إطلاق الصواريخ من غزة على بلدات ومدن إسرائيلية، أسفرت عن استشهاد نحو 1918 فلسطينياً وإصابة نحو 10 آلاف آخرين بجراح حتى اليوم الأحد، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية، إضافة إلى دمار مادي واسع في القطاع الذي يقطنه أكثر من 1.8 مليون فلسطيني.


    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف