• عملية للشرطة الفرنسية لمحاولة القبض على المشتبه به في جريمة تولوز
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    باريس ـ ناجي بصبوص   -   2012-03-21

    تقوم وحدة من النخبة في الشرطة الفرنسية صباح اليوم الاربعاء في تولوز بعملية لمحاولة القبض على المشتبه به في الهجومين اللذين وقعا في هذه المدينة وفي مونتوبان.

    وأعلن وزير الداخلية الفرنسي كلود غيان أن المشتبه به البالغ من العمر 24 عاما متطرف إسلامي على ارتباط بالقاعدة، وذلك في اطار المجزرتين اللتين وقعتا في هذه المدينة وفي مونتوبان (جنوب غرب)، حسب مصدر قريب من التحقيق .

    وقال المصدر ان رجلا في ال24 من العمر يقول انه من القاعدة يختبىء في احد الابنية لكنه لا يتحجز اي رهينة. وقد اصيب شرطيان بجروح طفيفة.

    واضاف المصدر ان الرجل قال "خلال حديثه مع وحدة الشرطة انه ينتمي الى تنظيم القاعدة".

    واعلن وزير الداخلية الفرنسي كلود غيان الذي وصل إلى مكان الحادثة ان الرجل البالغ من العمر 24 عاما الذي يشتبه بانه منفذ هجمات مونتوبان وتولوز متطرف اسلامي على ارتباط بالقاعدة.

    وقال غيان "قام هذا الشخص في الماضي برحلات الى افغانستان وباكستان .. ويقول انه ينتمي الى القاعدة وانه اراد الانتقام للاطفال الفلسطينيين ومهاجمة الجيش الفرنسي"، متحدثا من الموقع الذي تتواصل فيه عملية الشرطة الفرنسية للقبض على المشتبه به.

    واشار غيان الى انه تم توقيف شقيق المشتبه به.

    وصول الطائرة التي تقل جثامين ضحايا مجزرة تولوز الى اسرائيل

    وقد اعلنت مصادر ملاحية ان الطائرة التي تنقل جثامين ثلاثة اطفال يهود وحاخام كانوا قتلوا الاثنين في تولوز (جنوب غرب فرنسا) والتي اقلعت ليل الثلاثاء الاربعاء من باريس وصلت فجر الاربعاء الى اسرائيل.

    وقال المصدر ان الطائرة التابعة لشركة العال الاسرائيلية وعلى متنها ايضا حوالى خمسين شخصا من اقارب الضحايا بالاضافة الى وزيرالخارجية الان جوبيه، حطت بعيد الساعة 5,45 (3,45 تغ) في مطار بن غوريون الدولي بتل ابيب الدولي.

    وكانت الطائرة قد اقلعت من مطار رواسي شارل ديغول عند الساعة 00,35 بالتوقيت المحلي.

    وسوف تشيع جثامين جوناثان ساندلر وهو فرنسي يبلغ من العمر 30 عاما وولداه غابريال (4 سنوات) وارييه (5 سنوات) بالاضافة الى ميريام مونسونيجو (7 اعوام) والثلاثة فرنسيون-اسرائيليون، اعتبارا من الساعة العاشرة من صباح الاربعاء في مقبرة هار هامينهوت الكبرى في القدس في حي غيفات شاوول عند مدخل المدينة.

    ونقلت النعوش الاربعة بعد ظهر الثلاثاء من تولوز الى مطار رواسي بواسطة طائرة استأجرتها وزارة الدفاع.

    واقيمت جنازة في جناح الاستقبال في مطار رواسي شارك فيها الرئيس نيكولا ساركوزي ورئيس الوزراء فرانسوا فيون.

    وبعد اجتماعه لحوالى الساعة مع ذوي الضحايا، اعرب ساركوزي عن "تأثره العميق بشجاعة" هؤلاء.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف