• الاشتباكات تتجدد في ليبيا ومخاوف من تدخل أمريكي وطلاب يطردون غوقة من جامعة بنغازي
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    ليبيا ـ محمود السنوسي   -   2012-01-19

    تشهد ليبيا بين فترة وأخرى اشتباكات بين جماعات مسلحة، في وقت لم تتمكن الحكومة الانتقالية من جمع السلاح من المليشيات، وقد اثار هذا الواقع مخاوف من احتمال حدوث تدخل أجنبي في حال حدث توتر عسكري.

    وقد نفى متحدث عسكري ليبي صحة معلومات وردت عن تمركز 12 الف جندي أمريكي في مالطا جاهزة للتدخل في ليبيا لحفظ السلام.

    وتبدو طرابلس كأنها عادت إلى طبيعتها من جديد، لكن هناك أسلحة لا تزال تملأ بعض أحيائها ، حيث يتجول في شوارعها مسلحون بالكلاشينكوف والرشاشات وبعض المعدات الثقيلة فيما يشرف بعضهم على حواجز التفتيش في ارجاء منها.

    ولم تجد دعوات الحكومة الانتقالية الى ضرورة تسليم السلاح قبل أشهر معدودة نفعا، فالتحكم في انتشار السلاح واعادته إلى مستودعاته في غضون أشهر لن يكون إلا بوجود جيش وطني وقيادة عسكرية موحدة، هذا برأي الليبيين الذين يساورهم القلق من تدخل غربي وشيك في حال تطورت الاشتباكات بين المليشيات المسلحة إلى حد معارك عنيفة تهدد البلاد والعباد.

    والسياسيون يقولون إنه من الصعب على السلطات الجديدة جمع السلاح، وانه سيمر وقت طويل قبل ان نرى سلطة ليبية مركزية تدعي انها تحتكر شرعيةَ حمله، مراهنين على أن العديد من المسلحين لن يتخلوا عنها بسهولة حتى يتأكدوا تماما من الشخصيات التي ستستلم الحكم ويحصلوا على ضمانات قوية وإغراءات مادية أيضا.

    طلاب ليبيون يطردون عبد الحفيظ غوقة من جامعة بنغازي ويصفونه بـ "المتسلق"

    وفي بنغازي، احتج طلاب كلية العلوم بجامعة بنغازي الخميس على زيارة نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي عبد الحفيظ غوقة، ومنعوه من دخول الكلية، وقام أحد حراسه بإطلاق رصاصتين في الهواء من مسدسه الشخصي أمام موقف السيارات بالكلية، في محاولة لتفريق الجموع الغاضبة.

    وهاجم طلاب غاضبون غوقة واتهموه بانه متسلق. وقد انتقل غوقة الى جامعة غار يونس في محاولة لتهدئة طلاب متظاهرين لعدة اسباب وفق الشهود، لكنه تعرض لهجوم واضطر لمغادرة الجامعة بسرعة من دون ان يصاب.

    واتهم غوقة وهو ايضا ناطق باسم المجلس الوطني الانتقالي بانه "متسلق" اي انتهازي وبانه تعاون في الماضي مع نظام المقذافي.

    وتعرض المجلس الانتقالي مؤخرا الى انتقادات غير معهودة منذ سقوط القذافي وما زال اعتصام في بنغازي، مهد الثورة على القذافي في شرق ليبيا، يطالب بمزيد من الشفافية واقصاء الذين كانوا في النظام السابق.

    وتجمع عدد كبير من طلاب الكلية لدى سماعهم بزيارة غوقة لحضور حفل تكريم الشهداء من الكلية، وقاموا بمنعه من الدخول وتعرض غوقة للمضايقات من قبل الطلاب الغاضبين من الزيارة.

    وقال الطلاب: فوجئنا بوجود انتشار أمني كثيف داخل حرم الكلية، بوجود تشكيل أمني يؤمن المكان، فكيف يعقل بوجود تشكيل داخل الحرم الجامعي، فأين هيبة الحرم الجامعي، فنحن لا نريد دكتاتور جديد.

    وأكد الطلاب أنهم لم يعتدوا على غوقة، وأنه أثناء الازدحام خرج الطلاب جميعهم من أجل طرد غوقة من داخل حرم الكلية، مما أضطر أحد حراسه الشخصيين لإطلاق رصاصتين في الهواء لإخافة الطلاب الغاضبين الذين كانوا مصممين على مغادرة غوقة للكلية.

    من جهته، قال آمر تحرير فصيل الأنظار تشكيل 17 فبراير باسط الفيتوري إن الفصيل تواجد لحراسة الوفود الحاضرة من بينهم رئيس أركان الجيش الوطني الليبي اللواء يوسف منقوش ونائب رئيس المجلس عبد الحفيظ غوقة.

    وأضاف الفيتوري أن أفراد التشكيل قاموا بحماية الطلاب، وتفاجئو باندفاع الطلاب إلى الخارج مطالبين غوقة بالرحيل، مؤكداً في الوقت ذاته أن التشكيل لم يعتد على أحد من الطلاب ولا أي نوع من العنف، بل كان عمله هو تأمين المكان والحفاظ على الطلبة وسلامتهم من أي أذى.


    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان