• وزير خارجية لبنان في ليبيا لبحث ملف اختفاء الصدر وليبيا تتسلم 20 مليار دولار من اموالها المجمدة
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    ليبيا ـ محمود السنوسي   -   2012-01-11

    يبحث وزير الخارجية اللبناني عدنان منصور في ليبيا التي وصلها الاربعاء في زيارة رسمية، الاولى في نوعها لمسؤول لبناني إلى طرابلس منذ عقود، آخر التطورات المتعلقة بملف الإمام موسى الصدر الذي اختفى هناك قبل 33 عاما.

    وكانت مصادر ليبية أعلنت أن منصور الضو، آمر الحرس الشعبي الخاص بمعمر القذافي قد أدلى بمعلومات عن سلسلة من التدابير والأحداث الأمنية التي وضعت في عهد القذافي، قد تشمل معلومات تساعد في التوصل إلى حقيقة ما تعرض له الصدر.

    ووصفت مصادر هذه الزيارة بأنها «مفصلية»، واكدت أن منصور والوفد المرافق سيلتقي رئيس المجلس الانتقالي مصطفى عبدالجليل، ورئيس الحكومة عبدالرحيم الكيب، ووزير الداخلية فوزي عبدالعال، ووزير الخارجية عاشور بن خيال والمسؤولين الامنيين، من اجل الاطلاع على ما توافر لدى هؤلاء جميعا من معطيات ومعلومات.

    سيف الإسلام والجنائية

    في اطار آخر، قالت المحكمة الجنائية الدولية انها ستعطي ليبيا مهلة اخرى لابلاغها بما اذا كانت ستسلم سيف الاسلام القذافي، أبرز ابناء معمر القذافي، الى لاهاي ليواجه المحاكمة بشأن اتهامات بارتكاب جرائم حرب.

    وكانت الجنائية الدولية قد منحت ليبيا في وقت سابق مهلة حتى العاشر من يناير لتؤكد ان كانت ستسلم سيف الاسلام ولتقدم معلومات بشأن حالته العقلية والبدنية.

    وطلبت ليبيا تمديد المهلة ثلاثة اسابيع، مشيرة الى الوضع الامني، لكن المحكمة قالت انها تحتاج المعلومات في غضون اسبوعين بحلول 23 يناير، لانها تريد تجنب التأخير في الاجراءات.

    استلام 20 مليار دولار
    واعلن وزير الخارجية الليبي عاشور بن خيال ان ليبيا تسلمت 20 مليار دولار من ارصدتها التي جمدت في الخارج منذ فبراير الماضي، في اطار العقوبات التي فرضت على نظام القذافي.





    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان