• احمدي نجاد يقول إن الاقتصاد الإيراني لا يواجه مشكلة ويدعو البنك المركزي للرد على الموقف الاميركي
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    طهران ـ بهزاد رضا   -   2012-01-01

    قلل الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الاحد من اهمية آثار المقاطعة والضغوط الغربية على بلاده، وأكد أن القطاع الاقتصادي في ايران لا يواجه مشكلة.

    وقال احمدي نجاد في معرض رده على القرارات التي أصدرها الرئيس الاميركي باراك اوباما ضد طهران: "إن البنك المركزي الإيراني سيواجه قرارات المقاطعة الاميركية الجديدة بقوة".

    واضاف: "أن البنك المركزي هو عصب التعامل مع ضغوط الأعداء، ولا بد من أن تكون لديه الصلابة للتصدي بقوة وثقة للمخططات الخارجية".

    واكد احمدی نجاد ضرورة تنسیق ومواكبة البنك المركزي للخطوط العریضة للسیاسات الاقتصادیة في البلاد، كما اكد ضرورة صون الشعب والبلاد امام مخططات الاعداء والعمل على الا ترد الضغوط على الشعب.

    واوضح الرئيس الايراني انه "لا توجد هناك مشكلة خاصة في قطاع الاقتصاد وان المؤشرات الاقتصادیة في البلاد تحسنت مقارنة مع العام الماضي".

    واشار الى انه على البنك المركزي ادارة الاجواء العامة لاقتصاد البلاد من دون التاثر بالدعایات الكاذبة الصادرة من بعض وسائل الاعلام، وان لا يسمح للبعض الذین یریدون اثارة التوتر في السوق من النجاح في مسعاهم، وهو الامر الذي یستلزم الاعلان بصورة صحیحة عن الاجراءات الایجابیة المتخذة.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان