• مقتل اربعة في هجوم إسرائيلي على مطار دمشق ومحيطه وعودة الجانب المدني من المطار الى الخدمة
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    دمشق ـ عبد القادر السيد   -   2023-01-02

    استهدفت ضربات إسرائيلية مطار دمشق الدولي ومستودعا في محيطه، ومبنى في محيط المطار، مما أسفر عن تدمير أجزاء من المطار وخروجه عن الخدمة، ومقتل 4 أشخاص.

    وأشار المرصد السوري، إلى أن انفجارات عنيفة دوت بعد منتصف ليل الأحد - الاثنين، بمناطق متفرقة من العاصمة دمشق ومحيطها، بفعل استهداف إسرائيلي جديد للأراضي السوري هو الأول خلال العام الجديد 2023، حيث شنت الطائرات الإسرائيلية غارات جوية على مواقع للميليشيات التابعة لحزب الله اللبناني والحرس الثوري الإيراني، في محيط وجنوب العاصمة دمشق، وسط فشل دفاع النظام الجوية بالتصدي للصواريخ الإسرائيلية.

    ووفق المرصد السوري فإن الصواريخ الإسرائيلية وصلت لأهدافها، ودوت انفجارات عنيفة متتالية من الأماكن المستهدفة، محدثة أضرار مادية فادحة.

    وتوجد في المناطق المستهدفة مستودعات للسلاح والذخيرة تابعة للحزب والحرس الثوري.


    ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" عن مصدر عسكري قوله إن "عدوانا جويا برشقات من الصواريخ من اتجاه شمال شرق بحيرة طبريا استهدف مطار دمشق الدولي ومحيطه".

    وبحسب المصدر فإن العدوان "أدى إلى استشهاد عسكريين اثنين وإصابة اثنين آخرين بجروح ووقوع بعض الخسائر المادية، وخروج مطار دمشق الدولي عن الخدمة".

    ولم يصدر أي تعليق من جانب إسرائيل على هذه الأنباء.

    عودة القسم المخصص للمدنيين من مطار دمشق الدولي الى الخدمة

    وأفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بعودة مطار دمشق الدولي للعمل بشكل جزئي وغير كامل بعد توقفه لساعات جراء الضربات الإسرائيلية فجر اليوم، والتي استهدفت مواقع تابعة لـ"حزب الله" داخل ومحيط المطار.

    ووفقاً للمصادر، فإن المدرج المخصص لنقل المدنيين عاد من جديد للخدمة، بينما لا يزال المدرج المخصص للشحن والطوارئ ونقل كبار الشخصيات وقيادات الميليشيات الإيرانية، خارج عن العمل.

    وطالت الضربات مستودع للأسلحة ومبنى، مما أسفر عن مقتل 4 عناصر بينهم 2 من الجنسية السورية وخروج المطار عن الخدمة.

    ويشار بأنها المرة الثانية التي يخرج فيها مطار دمشق الدولي عن الخدمة بفعل الضربات الإسرائيلية، حيث سبق وأن خرج عن الخدمة لمدة 72 ساعة بتاريخ 6 ايلول من العام الفائت. 2022، بعد تعرضه لصواريخ إسرائيلية.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف