• مقاتلون من عرين الاسود يسلمون انفسهم الى الاجهزة الامنية الفلسطينية
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    رام الله ـ احمد عيسى   -   2022-10-27

    سلم عدد من مسلحي "عرين الأسود" أنفسهم إلى الأجهزة الأمنية الفلسطينية مساء الاربعاء، لتوفير الأمن والحماية لهم داخل مقار الأجهزة الأمنية، والوصول الى اتفاق "عفو" من إسرائيل. وقالت مصادر أمنية إن ثلاثة من عناصر "عرين الأسود" سلموا أنفسهم وهم: محمود البنا، ومجاهد عكوبة، وعناد جعارة، وأن عدداً من المسلحين سلموا أنفسهم أيضاً أخيراً.

    وقالت مجموعة عرين الأسود في بيان لها إنها لم تطلب من أي جهه رسمية أو أمنية أن تتسلم أيا من مقاتليها، وإن من يسلم نفسه من المقاتلين محض قراره وخياره.

    وطالبت المجموعة بعدم الإساءة لأي مقاتل سلّم نفسه. وكانت وساطات أمنية واجتماعية فلسطينية قد جرت مؤخراً مع قيادة عرين الأسود لتسليم أنفسهم لأجهزة الأمن الفلسطينية.

    فقد سلمَّ عددٌ من مسلحي "عرين الأسود" في مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة فجر الخميس أنفسهم إلى الأجهزة الأمنية الفلسطينية.

    ووفقاً لمصدر أمني فلسطيني فإن 5 من عناصر "عرين الأسود" سلموا أنفسهم، بعد التواصل مع محافظ نابلس وقادة الأجهزة الأمنية، للأجهزة الأمنية الفلسطينية لأغراض الأمن والحماية داخل مقرات الأمن، والوصول الى اتفاق "إعفاء" من إسرائيل على غرار ملف مطاردي كتائب شهداء الأقصى عام 2007.

    ومن بين الذين سلموا أنفسهم الشاب محمود البنا الذي يعتبر من قادة "عرين الأسود"٬ كان قد أصيب خلال الاقتحام الأخير لمدينة نابلس الذي نفذته القوات الإسرائيلية وقتل خلاله ثلاثة من عناصر المجموعة.

    وكانت مجموعة "عرين الأسود" قد تشكلت خلال العام الجاري في مدينة نابلس، وتضم مسلحين من الفصائل الفلسطينية كافة.

    وقالت المجموعة في بيان تأسيسها إن أعضاءها لا ينتمون لأي فصيل وأن النهج الذي تتبعه هو "توجيه البندقية نحو الاحتلال ومستوطنيه ومن يساندهم من العملاء فقط ".

    وفد دبلوماسي في نابلس

    وزار وفد دبلوماسي دولي، الأربعاء، مدينة نابلس المفروض عليها اغلاق من قبل الجيش الإسرائيلي لليوم السادس عشر على التوالي. وقالت وزارة الخارجية والمغتربين في بيان لها، إن الوفد ضم سفراء وقناصل من 18 دولة عربية وأجنبية.

    بدوره طالب محافظ نابلس إبراهيم رمضان خلال لقائه بالوفد، المجتمع الدولي للتحرك لوقف حصار مدينة نابلس ووقف مسلسل الانتهاكات الإسرائيلية.

    وتجول الوفد داخل البلدة القديمة ومركزها التجاري، وزار حاجز دير شرف عند المدخل الغربي للمدينة والمغلق بالسواتر الترابية، وكذلك حاجزي عورتا وبيت فوريك اللذين يشهدان إجراءات إسرائيلية مشددة، للاطلاع على معاناة المواطنين خلال تنقلهم.

    يذكر ان الجيش الاسرائيلي يغلق مداخل مدينة نابلس ومخارجها، على خلفية مقتل أحد جنوده برصاص فلسطينيين في الثامن من أكتوبر/ تشرين أول الجاري، وفي إطار إجراءات تهدف لتضييق الخناق على مجموعة "عرين الأسود".

    وكانت طائرة استطلاع تابعة للجيش الإسرائيلي٬ سقطت ظهرا في مدينة نابلس شمال الضفة الغربية، من نوع راكب السماء٬ وفق مصادر محلية فلسطينية. وبحسب شهود عيان، فإن الطائرة سقطت فوق بناية قرب الحرم الجامعي القديم، وتم نقلها للجهات المختصة لفحصها


    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف