• محاولة اغتيال فاشلة لنائب رئيس الوزراء الفلسطيني الأسبق الشاعر
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    رام الله ـ احمد عيسى   -   2022-07-23

    أصيب نائب رئيس الوزراء الفلسطيني الأسبق، ناصر الدين الشاعر، الجمعة، بطلق ناري شمال الضفة الغربية.

    وقال المتحدث باسم الشرطة الفلسطينية العقيد لؤي ارزيقات، في بيان، إن الشاعر أصيب بعد إطلاق النار عليه من قبل مجهولين في نابلس.

    وأضاف المسؤول الأمني أن الشرطة والأجهزة الأمنية الفلسطينية باشرت إجراءات البحث والتحري عن الفاعلين.

    وأفادت مصادر محلية بأن الشاعر كان في مناسبة اجتماعية في قرية “كفر قليل” جنوبي نابلس، عندما استُهدفت سيارته بنيران مجهولين.

    وأضافت المصادر أن إطلاق النار أدى إلى إصابة الشاعر بعدة رصاصات في الرجلين، نقل على إثرها لتلقي العلاج في مستشفى “رفيديا” الحكومي في نابلس.



    من جانبه، أدان الرئيس محمود عباس الحادثة، وقال “لن نسمح بمثل هذه الأعمال المرفوضة”.

    ووفق بيان نشرته وكالة الأنباء الفلسطينية، أصدر عباس أوامره للأجهزة الأمنية “بالتحقيق الفوري في الحادثة، والقبض على الجناة وتقديمهم للعدالة”.

    وندد أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية حسين الشيخ في بيان بإطلاق النار على الشاعر، واعتبره “عملا إجراميا”، مؤكدا أن الرئيس محمود عباس أصدر تعليمات للأجهزة الأمنية بالتحقيق الفوري والقبض على الجناة.


    كما أدانت فصائل فلسطينية حادثة إطلاق النار على الشاعر وطالبت بمحاسبة مرتكبيها.

    وشغل الشاعر منصب نائب رئيس الوزراء ووزير التربية والتعليم في الحكومة العاشرة التي شكلتها حركة حماس عقب فوزها في الانتخابات البرلمانية عام 2006، ثم شغل منصب وزير التربية والتعليم في حكومة الوحدة الوطنية التي شكلتها حركتا حماس وفتح عام 2007 واستمرت لنحو ثلاثة أشهر.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف