• إصابة الملكة إليزابيث بفيروس كورونا وقصر باكنغهام يوضح
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    لندن ـ عصام عساف   -   2022-02-20

    أعلن قصر باكنغهام، الأحد 20 فبراير/شباط الجاري، إصابة الملكة إليزابيث ملكة بريطانيا بـفيروس كورونا «كوفيد-19»، وفق وكالة «رويترز».

    وذكر متحدث باسم قصر باكنغهام، في بيان، أن الملكة البالغة 94 عاما من العمر، تلقت لقاحا ضد فيروس كورونا في قصر وندسور، في 9 يناير 2021، تحت إشراف من طبيب العائلة الملكية.

    وقال القصر الملكي إن الملكة إليزابيث تعاني من أعراض بسيطة، وإنه من المتوقع أن تواصل الملكة بعض المهام البسيطة في قصر وندسور هذا الأسبوع.

    وجاء في بيان القصر أن الملكة «ستواصل تلقي الرعاية الطبية وستتّبع كل التوجيهات» المعطاة على هذا الصعيد.

    بدوره، قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، اليوم الأحد، إنه يتمنى الشفاء العاجل للملكة إليزابيث بعد إصابتها بفيروس «كورونا» وأن تعود سريعاً إلى كامل صحتها وحيويتها.

    وقال جونسون في تغريدة على موقع «تويتر»: «إنني على يقين من أنني أتحدث نيابة عن الجميع في تمني الشفاء العاجل لجلالة الملكة من فيروس كورونا والعودة إلى كامل صحتها وحيويتها».

    ويأتي الإعلان عن إصابة الملكة بعد إصابة نجلها ولي العهد الأمير تشارلز بالفيروس في العاشر من فبراير (شباط)، بعد يومين على لقائه والدته في قصر ويندسور.

    ولم يُعلن حينها ما إذا خضعت الملكة لفحص كشف الإصابة، وهي استأنفت الأسبوع الماضي اللقاءات الحضورية في القصر، لكنها أبلغت أحد الزوار بأنها تعاني من صعوبة في الحركة.

    وعادة ما يحيط القصر الوضع الصحي للملكة بالسرية، لكنه سبق أن أعلن أنها تلقّت كامل الجرعات اللقاحية المضادة لـ«كوفيد-19».

    والملكة إليزابيث هي أول ملوك بريطانيا التي تقضي سبعة عقود على العرش.

    وكانت الملكة على اتصال بابنها الأكبر وولي العهد ، تشارلز أمير ويلز، الذي تبينت إصابته بكوفيد الأسبوع الماضي.

    وعُلم أن عددا من الأشخاص أصيبوا في قلعة ويندسور، حيث تقيم الملكة.

    ويأتي الإعلان عن إصابة الملكة بعد أسابيع من الذكرى السبعين لجلوسها على العرش.

    وقد أدت بهذه المناسبة واجبات ملكية أساسية للمرة الأولى منذ ثلاثة شهور، حيث التقت عاملين في قطاع الأعمال الخيرية.

    وتلقت الملكة الجرعة الأولى من اللقاح المضاد لفيروس كورونا في شهر يناير/كانون ثاني عام 2021، ويعتقد أنها حصلت على جرعتين إضافيتين منذ ذلك الوقت.

    وقال مراسل الشؤون الملكية في بي بي سي نيكولاس ويتشل إنها كانت تأخذ الأمور ببساطة منذ مكوثها ليلة في المستشفى لإجراء فحوصات طبية في أكتوبر/تشرين ثاني من العام الماضي.

    وقال مراسل الشؤون الصحية في بي بي سي جيم ريد إن الدواء المضاد للفيروسات والذي أقر استخدامه مؤخرا قد يساعد في شفاء الملكة.

    وأضاف أن هذا الدواء أساسي الآن لتقليل احتمالات المضاعفات الخطرة لدى المسنين.

    ويجب تناول العلاجات المضادة للفيروسات المتاحة حاليا خلال 3-5 أيام من العدوى.

    وكانت الملكة قد شاركت في أول نشاط رسمي الثلاثاء منذ احتكاكها بالأمير تشارلز، حيث عقدت لقاء افتراضيا مع سفيرين لدى المملكة المتحدة.

    في اليوم التالي، اشتكت من مشاكل في الحركة خلال اجتماعها من موظفين من وزارة الدفاع. وحين وقفت مستندة على عكاز، أشارت إلى ساقها اليسرى وقالت "كما ترون، لا أستطيع المشي".

    وقد أصيبت دوقة كورنوول، زوجة الأمير تشارلز، بالفيروس في الأسابيع الماضية، بعد زوجها ببضعة أيام من إصابة زوجها.

    الملكة إليزابيث أطول ملوك بريطانيا في العرش:

    احتفلت الملكة إليزابيث الثانية، في مطلع فبراير/شباط الجاري، باليوبيل البلاتيني والذكرى السبعين لاعتلائها عرش بريطانيا، فالملكة إليزابيث أطول ملوك بريطانيا اعتلاء للعرش، حيث عمت الفرحة على بريطانيا بوصول الملكة إلى اليوبيل البلاتيني والتي تبلغ من العمر 95 عاماً، حيث تم نشر صور للملكة، عبر الحساب الرسمي، وهي تنظر إلى بطاقات اليوبيل البلاتيني وتذكاراتها من اليوبيل الذهبي في قلعة وندسور، كما ظهر معها في الصور كلبها الأليف لمشاهدة التذكارات، وارتدت دبوس هدية من والدها.

    وبدأت الاحتفالات في قصر ساندرينغهام، وقبل التوجه ظهرت الملكة إليزابيث في قلعة وندسور، وهي تفحص أشياء ورسائل تلقتها بمناسبة اليوبيلات السابقة لاعتلائها العرش، حيث ظهرت في مقطع فيديو وهي تبتسم وتتأمّل بطاقة أرسلتها فتاة صغيرة، من الجمهور ومحبي الملكة إليها وكتبت عليها "وصفة لتصبحي ملكة مثالية" مكوّنة من 500 ملم من دمّ العائلة الملكية وبعض المجوهرات وسمة من الوفاء.

    وذكرت وكالة الأنباء البريطانية بي إيه ميديا، إنه تم توفير ما يقرب من 1.3 مليون قطعة نقدية بإصدار محدود في مكاتب البريد في المملكة المتحدة اعتباراً من الاحد، حيث جرى تحديد الحد الأقصى لسك العملات المعدنية الجديدة المطبوع علي إحدى وجه العملة رقم 70 سنة اليوبيل البلاتيني، والوجه الآخر عليه صورة الملكة وهي على حصان ومدون رقم العام الحالي 2022، وذلك احتفالا باليوبيل البلاتيني للملكة إليزابيث.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان