• إثيوبيا تعلن رسميا بدء إنتاج الكهرباء من سد النهضة ومصر تعتبر الخطوة خرقا لإعلان المبادئ
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

      -   2022-02-20


    أعلنت إثيوبيا أنها ستبدأ الأحد إنتاج الكهرباء لأول مرة من سد النهضة المثير للخلاف بينها وبين مصر والسودان.

    وأثارت هذه الخطوة حفيظة مصر التي اعتبرتها خرقا لاتفاق وقع بين البلدين في 2015

    وقالت وزارة الخارجية المصرية، في بيان صحفي، "تعقيباً على الإعلان الإثيوبي اليوم عن البدء بشكل أحادي في عملية تشغيل سد النهضة، وذلك بعد سابق الشروع أحادياً في المرحلتين الأولى والثانية من ملء السد، تؤكد مصر على أن هذه الخطوة تُعد إمعاناً من الجانب الإثيوبي في خرق التزاماته بمقتضى اتفاق إعلان المبادئ لسنة 2015، الموقع من قِبَل رئيس الوزراء الإثيوبي".

    وافتتح رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، رسميًا ما قيل إنه إنتاج للكهرباء من السد الضخم المقام على النيل الأزرق، المصدر الرئيسي لمياه النيل الذي يمر عبر السودان ومصر.

    وقام أحمد، برفقة مسؤولين رفيعي المستوى، بجولة في "محطة توليد الطاقة" وضغط على سلسلة من الأزرار على شاشة إلكترونية، وهي خطوة قال المسؤولون إنها تمثل بدء إنتاج الكهرباء.


    ووفق وكالة الأنباء الإثيوبية، أكد أبي أحمد أن "المياه تتدفق إلى السودان ومصر كالمعتاد بينما تولد الكهرباء للشعب الإثيوبي الذي لا يريد تجويع وعطش شعب السودان ومصر" حيث صرح رئيس الوزراء بذلك في حفل افتتاح البدء الجزئي لتوليد الطاقة في السد.

    وشدد بهذه المناسبة على أن "سد النهضة الإثيوبي الكبير سيفيد جميع الأشقاء والأخوات الأفارقة، بمن فيهم السودانيون والمصريون".

    ووفقا له فإن إثيوبيا "لا تريد أن تؤذي أحدا، هدف الدولة هو استخدام الطاقة لسكانها الضخم الذين لم يشهدوا الكهرباء من قبل والتخفيف من حدة الفقر".

    وأشار إلى أن "ما يريد العالم كله أن يعرفه هو أن المياه تتدفق إلى السودان ومصر كالمعتاد".

    وأضاف "هذا يحدث مصحوبا بالقوة والتوليد وقد طبقنا اليوم ما يقوله الشعب الإثيوبي وحكومته بشكل مطمئن أنهم لا يريدون تجويع وتعطش شعب السودان ومصر".

    وتابع: "اليوم، بدأت التوربينات الأولى لأكبر محطة للطاقة في إفريقيا في توليد الطاقة"، وأكد أن "هذه أخبار جيدة لقارتنا وكذلك لدول المصب التي نطمح للعمل معها".

    وكشف رئيس الوزراء أن "رغبة إثيوبيا فيما يتعلق بالسد ليست فقط إنتاج واستخدام الطاقة وإفادة الدول المجاورة، ولكن أيضا لتصدير الطاقة إلى أوروبا لتقليل انبعاثات الغاز التي تؤثر على البيئة".

    وأوضح أن "البلاد بها أمطار غزيرة والعديد من الأنهار تمكنها من بناء العديد من السدود وإفادة الدول الأخرى".

    وطلب رئيس الوزراء من العالم الغربي وأولئك الذين لديهم تمويل "التعاون مع إثيوبيا في بناء مشروع جديد من خلال تغيير سياسات المياه الحالية لضمان المنفعة المتبادلة".

    وافتتحت إثيوبيا رسميا اليوم الأحد عملية توليد الطاقة الكهربائية من "سد النهضة"، بحضور عدد من المسؤولين والوزراء، على رأسهم رئيس الوزراء أبي أحمد، وذكرت وكالة الأنباء الإثيوبية أنه "بداية من اليوم تبدأ الاستفادة من سد النهضة في توليد الطاقة الكهربائية"، مشيرة إلى أن أعمال البناء الكلية للسد بلغت أكثر من 80%.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف