• السلطات الأمنية في السودان تعيد اعتقال قادة من حزب المؤتمر الوطني
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    الخرطوم ـ الهادي القرشي   -   2021-11-01

    أكدت مصادر في الجيش السوداني أن السلطات الأمنية أعادت اعتقال قادة من حزب المؤتمر الوطني المنحل بعد ساعات من الإفراج عنهم.

    وأوضحت المصادر أن القائد العام للجيش السوداني الفريق عبد الفتاح البرهان أمر بإعادة اعتقال أولئك القادة بعد الإفراج عنهم من قبل النائب العام
    قبيل إقالته.

    وكان النائب العام السوداني المقال مبارك محمود قد أفرج عن عدد من قادة نظام الرئيس المعزول عمر البشير، من بينهم وزير الخارجية السابق ورئيس الحزب المؤتمر إبراهيم غندور والناطق باسم جهاز المخابرات الوطني السابق الشاذلي المادح.

    في هذه الأثناء، قررالمحتجون في شرقي السودان إعادة فتح الموانئ في مدينة بورتسودان والطريق الرئيسي الذي يربط تلك الموانئ بالعاصمة الخرطوم، وذلك بعد أسابيع من الإغلاق.

    وقال رئيس المجلس الأعلى لقبائل البجا الناظر محمد الأمين تِرِك لبي بي سي إن الخطوة جاءت "تقديرا للظروف الاستثنائية" التي تمر بها البلاد.

    وأشار تِرِك إلى أن إعادة فتح الموانئ والطرقات سيكون لمدة شهر واحد فقط حتى يتم تشكيل الحكومة الجديدة.
    وأوضح أن المحتجين ما زالوا متمسكين بمطالبهم وعلى رأسها إلغاء مسار الشرق في اتفاق السلام.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان