• مؤشرات تقلّب أسواق المال العالمية على نار الانتخابات الأميركية
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    واشنطن ـ طالب عويص   -   2020-11-04

    تتسم تعاملات المستثمرين في أسواق المال العالمية بالحذر والترقب على وقع الانتخابات الأميركية التي يتنافس فيها الرئيس الحالي دونالد ترامب ومنافسه الديمقراطي جو بايدن، بحيث تشهد مختلف المؤشرات حالة من التقلّب بانتظار نتائج الاقتراع النهائية. وبرز الأربعاء حث الرؤساء التنفيذيين في "وول ستريت" وقطاع المال على التحلي بالحذر مع عدم وضوح الفائز المتوقع في انتخابات الرئاسة الأميركية في الساعات التي تلت إغلاق مراكز التصويت، ما ينذر بعملية مطولة لعد الأصوات تبقي الأسواق والشركات في حالة ترقب. ورغم أن ترامب قدّم لقطاع المال إعفاءات ضريبية ضخمة ومكاسب تتعلق بتخفيف القيود التنظيمية، فإن فترته الرئاسية الأولى اتسمت بالضبابية والتقلبات، لا سيما على صعيد التجارة الدولية، بسبب حروب الرسوم الجمركية التي خاضها في غير اتجاه، خصوصاً مع الصين. وتميل وول ستريت نحو اليسار في الانتخابات الراهنة حيث تفوق المرشح الديمقراطي جو بايدن على ترامب في جمع الأموال من القطاع المالي. وعلى الرغم من أن العديد من الرؤساء التنفيذيين قالوا إنهم لا يدعمون جميع سياسات بايدن فإنهم يرون أنه سيكون من الأسهل توقع خطواته فضلا على أنه سيكون أفضل لصالح البلد.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف