• ألمانيا تحذّر تركيا مما وصفتها بالاستفزازات في البحر المتوسط
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    برلين ـ عماد حرب   -   2020-10-13

    بعد قرار انقرة أرسال أنقرة سفينة استكشاف للبحث عن الغاز الطبيعي والتهديد بتصعيد التوتر مجددا مع اليونان، دعا وزير الخارجية الألماني هايكو ماس الثلاثاء تركيا إلى “وضع حد لدوامة التهدئة والاستفزاز” في شرق البحر المتوسط. وقال ماس الذي يزور اليونان وقبرص الثلاثاء لبحث هذا الموضوع، في بيان: “إذا جرت فعلا عمليات استكشاف تركية جديدة للغاز في المناطق البحرية المتنازع عليها في شرق البحر المتوسط، فتكون هذه انتكاسة كبرى لجهود خفض التصعيد”. وأضاف ماس الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي: “يجب على أنقرة أن تنهي دورة التهدئة والاستفزاز إذا كانت الحكومة مهتمة بإجراء محادثات”. وقد أثارت تركيا الاثنين توترا جديدا مع جيرانها بعدما أعلنت عزمها على إعادة إرسال سفينة الاستكشاف عروج ريس إلى شرق البحر المتوسط. وسبق أن تسببت هذه السفينة بتوتر دبلوماسي وعسكري حاد في آب/ أغسطس وأيلول/ سبتمبر وأدت إلى تنظيم مناورات بحرية متنافسة في قامت بمهمة بحثا عن مخزون محتمل من النفط والغاز في عمق البحر قبل أن تسحبها تركيا الشهر الماضي. وقال ماس إنه أكد لشركاء الاتحاد الأوروبي أن اليونان وقبرص لهما “تضامن ألمانيا الكامل” وحث تركيا على ضمان عدم إحباط الحوار مع اليونان “بإجراءات أحادية”. يمكن أن تجري مناقشة الوضع المتصاعد خلال قمة الاتحاد الأوروبي التي تبدأ الخميس.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف