• غارات اسرائيلية على مواقع ايرانية في سورية
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    دمشق ـ عبد القادر السيد   -   2020-04-20

    افاد المرصد السوري لحقوق الإنسان إنّ طائرات إسرائيلية أطلقت ليل الاثنين من الأجواء اللبنانية صواريخ على "تجمّعات عسكرية للميليشيات الإيرانية في بادية تدمر (...) من دون ورود معلومات عن خسائر بشرية . ورفض متحدّث باسم الجيش الإسرائيلي الإدلاء بأيّ تعليق. ومنذ اندلع النزاع في سوريا في 2011 شنّ الجيش الإسرائيلي مئات الغارات في هذا البلد استهدفت بشكل أساسي مواقع للجيش السوري وأهدافاً إيرانية وأخرى لحزب الله اللبناني، لكنّ الدولة العبرية نادراً ما تبنّت هذه الغارات. وفي 31 آذار/مارس أفادت سانا أنّ الدفاعات الجوية السورية تصدّت لصواريخ أطلقتها طائرات حربية إسرائيلية من الأجواء اللبنانية على أهداف في وسط البلاد، مؤكّدة إسقاط "عدد من هذه الصواريخ قبل وصولها إلى أهدافها". ويومها قال المرصد إنّ القصف الإسرائيلي استهدف مطار الشعيرات في حمص، مشيراً إلى أنّ هذا المطار العسكري تتمركز فيه قوات إيرانية. وفي الخامس من آذار/مارس تصدّت الدفاعات الجوية السورية لصواريخ إسرائيلية في جنوب البلاد ووسطها. وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان فقد استهدف القصف يومها مطارين عسكريين أحدهما مطار الشعيرات. وتُكرّر إسرائيل أنها ستواصل تصدّيها لما تصفه بالمحاولات الإيرانية الرامية إلى ترسيخ الوجود العسكري للجمهورية الإسلامية في سوريا وإرسال أسلحة متطوّرة إلى حزب الله. سانا وقالت وكالة أنباء سانا السورية إن مضادات الدفاع الجوي تصدت لغارات إسرائيلية على أحد المواقع العسكرية في محيط مدينة تدمر بريف حمص الشرقي. وأضافت الوكالة أنه تم إسقاط عدد من الصواريخ التي استهدفت نقاطا لجيش النظام في السخنة والعامرية في بادية تدمر. واستهدفت طائرات حربية إسرائيلية، نهاية الشهر المنصرم مطار الشعيرات في حمص بأكثر من 8 صواريخ، فيما سمع دوي ناتج عن محاولة الدفاعات الجوية التابعة للنظام السوري التصدي لتلك الضربات. ومنذ اندلاع النزاع في سوريا عام 2011، شن الجيش الإسرائيلي سلسلة غارات على الأراضي السورية استهدفت خصوصاً أهدافاً إيرانية ومجموعات موالية لطهران. وفي 14 كانون الثاني/يناير الماضي، استهدف الطيران الإسرائيلي مطار "التيفور" العسكري في وسط البلاد.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان