• امرأة تنفذ عملية طعن في بلجيكا بعد ساعات من هجوم لندن
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    بروكسل ـ لينا زهر الدين   -   2020-02-03

    أصيبت امرأة برصاص الشرطة في مدينة غانت البلجيكية، الأحد، إثر طعنها اثنين من المارّة بسكّين مما أسفر عن إصابتهما بجروح نقلا على إثرها إلى المستشفى، وفق وسائل إعلام محليّة، في هجوم أكّدت السلطات أنّ لا مؤشّرات في الحال على ارتباطه بالإرهاب. وقالت صحيفة "هيت لاتست نيوس" إنّ المهاجمة أصيبت بيدها برصاص الشرطة في حين أصيب ضحيتاها بطعنات سكين استدعت نقلهما إلى المستشفى، لكنّ حياتهما ليست في خطر. وقالت متحدثة باسم مكتب المدّعي العام لوكالة فرانس برس إنّ الشرطة ومكتب المدّعي العام في شرق فلاندرز يحقّقان في الحادث. وأضافت "لا يوجد حالياً أيّ مؤشّر على أنّ الحادث الذي وقع في غنت ذو طبيعة إرهابية". وبحسب وسائل إعلام محليّة فإنّ الشارع الذي وقع فيه الهجوم تم إغلاقه وأرسلت إليه تعزيزات من الشرطة وطواقم الإسعاف. جاء ذلك بالتزامن مع حادثة طعن مماثلة في جنوب العاصمة البريطانية لندن، حيث أعلنت الشرطة البريطانية إصابة شخصين في اعتداء "إرهابي" بواسطة سكين في شارع للتسوق في منطقة سكنية بجنوب لندن، الأحد، مؤكدة مقتل المهاجم. ونقلت صحيفة "إتش إل إن" البلجيكية عن المدعي العام في البلاد قوله إن "التحقيق مستمر، وسنعلق لاحقاً"، فيما رجح شهود عيان أن تكون منفذة الهجوم امرأة. كانت العاصمة بروكسل قد شهدت حوادث طعن مماثلة، خلال السنوات الماضية، وأعلن تنظيم داعش الإرهابي مسؤوليته عن عدد الاعتداءات في البلد الأوروبي.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان