• البرلمان التركي يجتمع الخميس حول ليبيا والمعارضة ترفض واردوغان لإرسال مقاتلين سوريين
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    انقرة ـ حسن باباكان   -   2019-12-30

    أفادت مصادر تركية مطلعة لوكالة “رويترز” بأن تركيا تدرس إرسال مقاتلين سوريين متحالفين معها إلى ليبيا في إطار خطة نشر قوات عسكرية في هذه البلاد. وقالت ٤ مصادر تركية رفيعة للوكالة،الاثنين، إن هذا الإجراء يخضع للدراسة ضمن خطة إرسال قوات عسكرية تركية إلى ليبيا دعما لحكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها دوليا، والمتمركزة في طرابلس التي تشهد حاليا معركة شرسة في ظل هجوم “الجيش الوطني الليبي” بقيادة، خليفة حفتر، للسيطرة على المدينة. وأبلغت المصادر “رويترز”، أن تركيا لم ترسل بعد أي مقاتلين سوريين إلى ليبيا في إطار النشر المزمع، بينما ذكر أحد المتحدثين للوكالة أن الحكومة التركية تميل إلى هذه الفكرة. وقد دعا رئيس البرلمان التركي رسمياً الجمعية العامة للبرلمان إلى اجتماع الخميس المقبل لمناقشة مذكرة رئاسية حول تفويض إرسال جنود إلى ليبي المعارضة ويرفض حزب المعارضة الرئيسي - حزب الشعب الجمهوري - المقترح، ويرى أن مثل هذا التحرك يفاقم حدة الصراع الليبي ويؤدي لإنتشاره في المنطقة. وعقب محادثات بين وزير الخارجية مولود تشاوويش أوغلو وقادة الحزب، قال أونال جفيك غوز، نائب رئيس الحزب، إنه "ينبغي أن تكون الأولوية للدبلوماسية وليس لأن نكون جزءا من حرب بالوكالة. ما يجري هو القيام باستعدادات لزيادة الوضع الحالي سوءا“. وحذر من احتمال تعرض تركيا لموجة لاجئين من ليبيا، على غرار القادمين من سوريا، في حال طال أمد الصراع في ليبيا.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان