• مقتل 27 من الحرس الثوري في هجوم انتحاري وقائد الحرس يتوعد برد يتجاوز حدود إيران
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    طهران ـ بهزاد رضا   -   2019-02-13

    أفادت وسائل إعلام إيرانية بارتفاع حصيلة القتلى في الهجوم الذي استهدف عناصر من الحرس الثوري في جنوب شرقي البلاد إلى 27. وتقول التقارير إن انتحاريا استهدف حافلة كانت تقل عناصر من الحرس الثوري على الطريق بين مدينتي زاهدان وخاش القريبة من الحدود الباكستانية. وأعلن تنظيم "جيش العدل"، وهو تنظيم سني مسلح، مسؤوليته عن الهجوم. قال قائد الحرس الثوري الإيراني إن رد إيران على الهجوم الذي استهدف عناصر الحرس سيتجاوز حدود إيران، وفق وكالة أنباء فارس. يأتي ذلك بعدما اعلنت جماعة مسلحة تطلق على نفسها جيش العدل مسؤوليتها عن الهجوم الانتحاري الذي وقع جنوب شرق ايران وقتل فيه سبعة وعشرون عنصرا من الحرس الثوري الايراني واصيب عشرون آخرون في هجوم انتحاري وافادت وكالة انباء فارس عن مقر عمليات "قدس" التابع للقوة البرية للحرس الثوري ان عددا من عناصره استشهدوا واصيبوا خلال هجوم انتحاري وقع في الطريق الواصل بين خاش وزاهدان اثر استهداف الحافلة التي تقلهم مساء الاربعاء. وجاء في بيان اصدرته العلاقات العامة بمقر عمليات "قدس": اثر الهزيمة المنكرة للاستكبار العالمي من قبل الشعب الايراني الابي والبطل في احتفالات الذكرى السنوية الاربعين للثورة الاسلامية والمسيرات الرائعة والمحطمة لهيبة الاعداء في 11 شباط/فبراير، قام الارهابيون التكفيريون ومرتزقة اجهزة المخابرات التابعة لنظام الهيمنة والاستكبار، مساء اليوم الاربعاء باستهداف حافلة تقل جنود الاسلام الغيارى الذين كانوا عائدين الى مناطق سكناهم بعد انتهاء مهمة حراسة الحدود، بواسطة هجوم انتحاري استهدفهم على الطريق الواصل بين بلدة خاش ومدينة زاهدان (مركز محافظة سيستان وبلوشستان). واوضح البيان ان الانتحاري قاد سيارة مفخخة استهدفت حافلة تقل عناصر احدى الوحدات التابعة لمقر عمليات "قدس" التابعة للقوة البرية للحرس الثوري، مما ادى الى استشهاد واصابة مجموعة من حراس الحدود. واضاف البيان: انه سيتم لاحقا اطلاع الشعب الايراني المنجب للشهداء على المزيد من التفاصيل.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان