• فصائل غزة تهدد برد قاس على إسرائيل وان الجمعة المقبلة ستكون حاسمة
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    غزة ـ صفوت ابوشمالة   -   2018-12-23

    هددت فصائل غزة المنضوية تحت ما يعرف بالغرفة العسكرية المشتركة بالرد بشكل قاس وعنيف ضد إسرائيل رداً على ما وصفته بإستهتارها بأرواح المتظاهرين السلمين وقتلها لأربعة منهم بدم بارد الجمعة الماضية, معلنة في ذات الوقت ان الجمعة المقبلة ستكون حاسمة في إختبار سلوك إسرائيل تجاه المتظاهرين. وقالت الغرفة العسكرية في بيان لها" لقد أقدم العدو الصهيوني الجبان على جريمةٍ جديدةٍ تضاف إلى مسلسل جرائمه وقد تبين لدينا بعد الفحص الدقيق لوقائع الجريمة الصهيونية بأن جميع الشهداء قد تم استهدافهم على بعد 300-600 متراً من السلك الزائل، ما يؤكد أن هناك تعمدٌ واضحٌ في قنص جميع الشهداء والجرحى، دون أن يشكلوا أي خطرٍ مزعومٍ على جنود الاحتلال، بل على العكس فقد كانوا يتظاهرون بشكلٍ سلميٍ بحت." وهددت فصائل غزة "بإن هذه الممارسات الإجرامية ضد أبناء شعبنا قد تجاوزت الخطوط الحمراء، وإن المقاومة لن تتهاون مع العدو ولن تقف مكتوفة الأيدي تجاه هذه الجرائم". وتابع بيان الغرفة المشتركة "عندما يتعلق الأمر بدماء شعبنا وآلامه وجراحاته وانتهاك كرامته، فلا الأموال ولا الكهرباء ولا الماء ولا حتى قطع الهواء يمكن أن يوقفنا عن القيام بواجبنا، ويبدو أن العدو قد اشتاق لجولات قتالٍ وردودٍ قاسيةٍ من المقاومة تؤدبه وتوقفه عند حده". وأعلنت الفصائل أن يوم الجمعة المقبل "سيكون يوماً حاسماً في اختبار سلوك ونوايا العدو الصهيوني تجاه أبناء شعبنا في مسيرات العودة، وإننا مصرّون على حماية أبناء شعبنا الفلسطيني ولدى الغرفة المشتركة ردودٌ جاهزةٌ وقاسيةٌ يحدد مسارها وشكلها وتوقيتها سلوك العدو على الأرض، وإن غداً لناظره قريب". كما أكدت الهيئة الوطنية العليا لمسيرة العودة وكسر الحصار على الاستمرار في مسيرات العودة والتمسك بحق العودة، ودعت الجماهير الفلسطينية للمشاركة في الجمعة المقبلة الجمعة ال40 والتي أطلقت عليها شعار "لن نساوم على حقنا في العيش بكرامة".

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان