• أميركا وتركيا تبدآن التدريب على دوريات مشتركة في منبج وأردوغان يتحدث عن تطهير سنجار وشرق الفرات
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    واشنطن ـ طالب عويص   -   2018-10-01

    قال وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس الاثنين إن الولايات المتحدة وتركيا بدأتا تدريبات معا للقيام بدوريات مشتركة قريبا في منطقة منبج بشمال سورية. وتقوم قوات تركية وأخرى أميركية في الوقت الحالي بدوريات منفصلة في منبج وفقا لاتفاق توصل إليه البلدان في حزيران/يونيو الماضي. ويمثل التدريب آخر خطوة قبل قيام البلدين بدوريات مشتركة. وقال ماتيس في تصريحات صحافية: "التدريب جار في الوقت الحالي وعلينا انتظار ما ستؤول إليه الأمور بعد ذلك". وأضاف: "لدينا كل الأسباب التي تجعلنا نعتقد بأن القيام بدوريات مشتركة سيتم في الوقت المحدد بعد اكتمال التدريب وبالتالي ينفذ بطريقة صحيحة". أردوغان: تطهير سنجار وشرق الفرات الرئيس أردوغان لفت إلى أن تركيا ترغب في أن "يتخلص العراق من داء الطائفية بأسرع وقت" وأكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، عزم بلاده تطهير جبال قنديل وقضاء سنجار شمالي العراق من منظمة "بي كا كا" الإرهابية، فضلا عن تنظيف منبج والمناطق التي تحتلها المنظمة شرق الفرات بسوريا من الإرهابيين. جاء ذلك في كلمة خلال افتتاح السنة التشريعية الجديدة بالبرلمان، الإثنين، حيث قال أردوغان: "لقد سيطرنا على جزء هام من الأماكن التي تنشط فيها (منظمة بي كا كا الإرهابية الانفصالية) بالعراق". وشدد أردوغان على تصميم تركيا تطهير جبال قنديل معقل منظمة "بي كا كا" من الإرهابيين بشكل تام، بالاضافة إلى قضاء سنجار (التابع لمدينة الموصل) "الذي في طريقه لأن يصبح جبال قنديل جديدة". ولفت إلى أن تركيا ترغب في أن "يتخلص العراق من داء الطائفية بأسرع وقت ويصبح دولة آمنة ومستقرة وتنعم بالرخاء، بما يصب في مصلحة شعبه والمنطقة". الرئيس أردوغان أكد أن تركيا ستواصل دعم كافة الجهود التي تصب في هذا الإطار والقيام بدور ريادي عند الضرورة. كما تطرق أردوغان إلى وجود منظمة "بي كا كا" الإرهابية في سوريا، حيث شدد على أن هدف تركيا في المرحلة المقبلة هو تطهير المناطق التي تحتلها المنظمة في منبج وشرق نهر الفرات، وجعلها مناطق آمنة. وأردف :" إن شاء الله سنحقق ذلك أيضا بأقرب وقت". وأعرب أردوغان عن ثقته بأن عودة اللاجئين السوريين من تركيا إلى ديارهم، ستكتسب زخما كلما وسعت تركيا نطاق المناطق التي جعلتها آمنة في سوريا. وأوضح أن الولايات المتحدة تعمل حاليا مع المدربين وبعدها ستُجرى تدريبات على مدى أسابيع مع القوات التركية قبل بدء القيام بدوريات مشتركة. جدير بالذكر أن تركيا أعربت عن رفضها دعم واشنطن لوحدات حماية الشعب الكردية السورية التي تعتبرها "منظمة إرهابية". وهددت أنقرة قبل التوصل إلى الاتفاق في حزيران/يونيو بشن هجوم بري ضد تلك الجماعة في منبج رغم وجود القوات الأميركية هناك. وتضررت العلاقات بين أنقرة وواشنطن أيضا بسبب احتجاز تركيا للقس الأميركي أندرو برانسون.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان