• اليمن تدرس عدم مشاركة الحوثيين بمشاورات جنيف وتعتبرها قلة احترام
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    جنيف ـ محمود بكار   -   2018-09-06

    اعتبر وزير الخارجية اليمني خالد اليماني، عدم مشاركة الحوثيين في مشاورات جنيف، بأنه ينم عن "قلة احترام". جاء ذلك في تصريح صحفي له في الفندق الذي يقيم فيه، عقب لقائه المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، الخميس. وقال يماني، "الحوثيون لا يقبلون القدوم إلى المشاورات على الرغم من الدعوة الخاصة التي وجهها غريفيث لهم، وبرأيي فإنهم يرتكبون خطأ فادحًا من خلال عدم المشاركة في محادثات السلام، فهذا ينم عن قلة احترام لجهود الأمين العام للأمم المتحدة (أنطونيو غوتيريش) ولغريفيث". وأوضح أنهم جاؤوا إلى جنيف للتأكيد على إسهامهم في جهود المبعوث الأممي وطاقمه في عملية السلام، ودعمها. واستدرك الوزير اليمني، "لكننا لسنا هنا لأجل غير مسمى، ولن نبقى هناك حتى نهاية المشاورات، إذ أردنا أن نثبت للمبعوث الأممي أننا ركزنا على المشاورات وأننا هنا، وسنحدد قرارنا بخصوص البقاء في جنيف والمشاورات خلال الساعات القادمة". وحول وجود تقارير بخصوص قدوم وفد الحوثيين إلى جنيف، قال اليماني، "بحسب المعلومات التي لدينا لن يأتوا". وشدد على أنهم (الحكومة اليمنية) سيواصلون دعم جهود غريفيث، حتى لو غادروا جنيف الجمعة. وبررت جماعة "الحوثي"، أمس، عدم ذهاب وفدها للمشاورات، إن الأمم المتحدة لم تتمكن من استخراج ترخيص للطائرة التي ستقل وفد الجماعة المفاوض إلى جنيف السويسرية. وهذه هي رابع جولة مشاورات بين أطراف الصراع اليمنية، منذ اندلاع الحرب قبل نحو 4 أعوام، والأولى برعاية المبعوث الأممي الحالي، مارتن غريفيث. وعقدت المشاورات في جولتيها الأولى والثانية في 2015، بمدينتي جنيف وبيل السويسريتين. فيما عقدت الجولة الثالثة في الكويت عام 2016، من دون أن تثمر جميعها عن نتائج تذكر.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان