• فشل محاولة اغتيال الرئيس الفنزويلي بطائرة مسيرة
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    كاراكاس ـ ناصر فراشة   -   2018-08-04

    انفجرت طائرة مسيرة محملة بمتفجرات قرب حفل عسكري كان الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو يلقي كلمة خلاله السبت لكنه نجا هو وباقي أعضاء الحكومة من دون أن يصيبهم أذى فيما وصفه وزير الإعلام خورخي رودريجيز بأنه محاولة لاغتيال مادورو، وأن سبعة جنود أصيبوا. وكان مادورو يُلقي الخطاب خلال حدث عسكري بمنطقة مفتوحة، حين نظر هو ومسؤولون آخرون فجأة إلى السماء، وهم يبدون الاندهاش. ثم انقطع الصوت. وشوهد عشرات الجنود وهو يهرولون بعيدا، قبل أن ينقطع البث التلفزيوني. وسُمع صوت فرقعة كذلك في اللقطات التي بثها التلفزيون. حدث الهجوم أثناء حديث مادورو في فعالية نُظمت بمناسبة الذكرى الواحدة والثمانين لتأسيس الجيش الفنزويلي. وانفجرت طائرتان بدون طيار محملتان بالمتفجرات بالقرب من منصة الرئيس، بحسب وزير الإعلام خورخي رودريغيز. واتهم رودريغيز المعارضة الفنزويلية اليمينية بشن الهجوم. وقال الوزير "بعدما خسروا الانتخابات، فشلوا مرة أخرى". وكان يشير إلى الانتخابات الرئاسية التي جرت في مايو/ أيار، وفاز فيها مادورو بفترة ثانية في منصبه من ست سنوات. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن محاولة الاغتيال المزعومة. نيكولاس مادورو في سطور: سائق حافلات سابق، عمره 55 عاما، وله تاريخ طويل في العمل النقابي تولى الرئاسة بصفة مؤقتة حين توفي مرشده الرئيس السابق هوغو تشافيز يوم 5 مارس/ آذار 2013 شغل منصب وزير الخارجية في عهد تشافيز فاز يوم 14 أبريل/ نيسان 2013 في انتخابات الرئاسة بفارق ضئيل في ظل حكمه، دخلت فنزويلا في ركود اقتصادي، وزاد التضخم بدرجة كبيرة في مايو/ أيار، فاز مادورو في الانتخابات ليبقى في منصبه لفترة ثانية من ست سنوات

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان