• مجلس منبج العسكري في سوريا يعلن انسحاب وحدات حماية الشعب من المدينة
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    دمشق ـ عبد القادر السيد   -   2018-07-15

    قال مجلس منبج العسكري الذي يسيطر على مدينة منبج السورية إن آخر دفعة من وحدات حماية الشعب الكردية السورية غادرت المدينة الشمالية الأحد مما يلبي مطلبا تركيا قديما بانسحاب الوحدات. وتعترض تركيا على وجود وحدات حماية الشعب الكردية في سوريا قرب حدودها. وتعتبر الوحدات منظمة إرهابية وامتدادا لحزب العمال الكردستاني المحظور الذي يشن حملة مسلحة منذ ثلاثة عقود في الأراضي التركية. وتنظر واشنطن إلى وحدات حماية الشعب الكردية على أنها حليف مهم في القتال ضد تنظيم الدولة الإسلامية. وقال المجلس الذي يسيطر على المدينة في بيان ”يعلن مجلس منبج العسكري أن الدفعة الأخيرة من المستشارين العسكريين في وحدات حماية الشعب قد أكملت انسحابها اليوم 15 يوليو 2018، وذلك بعد أن أنهت مهمتها في التدريب والتأهيل العسكري لقواتنا، بالاتفاق مع التحالف الدولي“. ومجلس منبج العسكري هو ميليشيا متحالفة مع قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة في شمال سوريا. ونفى مرارا وجود مقاتلين من وحدات حماية الشعب الكردية في منبج قائلا إنه لا يوجد سوى بعض المستشارين العسكريين. وجاء الإعلان بعد توصل تركيا والولايات المتحدة إلى اتفاق الشهر الماضي حول منبج بعد أشهر من الخلافات. ويقضي الاتفاق بانسحاب وحدات حماية الشعب من منبج وأن تعمل القوات التركية والأمريكية سويا للحفاظ على الأمن والاستقرار حول المدينة.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان