• رأسية أومتيتي تقود فرنسا إلى النهائي
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    موسكو ـ مازن الرفاعي   -   2018-07-10

    تخطى المنتخب الفرنسي المنتخب البلجيكي بهدف وحيد سجله المدافع صامويل أومتيتي في الشوط الثاني، ليمضي "الديوك" نحو المباراة الختامية لكأس العالم روسيا 2018 FIFA. مالت الكفة لصالح السيطرة البلجيكي في أغلب فترات الشوط الأول، حيث نجح كيفين دي بروين مع إيدين هازار في صنع اللعب بمساعدة ثلاثي الوسط أكسيل فيتسل وموسى ديمبيلي والنشيط ناصر الشاذلي، ولكن هذا استدعى ظهور روميل لوكاكو الذي بقي بين في كماشة رافاييل فاران وأومتيتي، ولذلك لم يهدّد "الشياطين الحمر" مرمى هوجو لوريس إلا عبر هازار من تسديدتين الأولى انحرفت، والثانية أبعدها فاران، بينما تكفّل لوريس بالأخطر؛ تسديدة توبي ألديرفيريلد. في المقابل، اعتمد الفرنسيون كثيراً على انطلاقات كيليان مبابي التي أقلقت المنافس، لكن الفرصة الأهم كانت أمام الظهير بنجامين بافار الذي واجه المرمى، لكن الحارس ثيبو كورتوا أنقذ الموقف. وفاجأ الفرنسيون منافسيهم بسرعة بداية الشوط الثاني، حينما ارتقى صامويل أومتيتي لكرة ركنية وحولها نحو الشباك قبل تدّخل الدفاع، ليمنح فرنسا الأسبقية التي كانت تريدها. وتحوّلت مجريات الأمور بالكامل نحو "سيناريو" وحيد، هجوم بلجيكي وتراجع فرنسي كامل وحاول هازار التحرك، لكنه وجد مدافعَين وحتى ثلاثة ليمنعوه من تحقيق الخطر. ولم تُثمر التسديدات على قلّتها بتسجيل الهدف المنشود خصوصاً وأن لوريس ظل متيقظاً ومنع تسديدة مباغتة من فيتسل في الربع الأخير من اللقاء.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف