• مقتل 16 فلسطينيا برصاص الجيش الاسرائيلي وعباس يطالب بحماية دولية
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    غزة ـ صفوت ابو شمالة   -   2018-03-30

    قتل 16 فلسطينيا واصيب 118 ، بجروح وحالات اختناق، إثر مواجهات مع الجيش الإسرائيلي، الجمعة، في مناطق متفرقة من الضفة الغربية المحتلة، في ذكرى "يوم الأرض".

    وذكرت جمعية الهلال الأحمر الفلسطينية (غير حكومية)، في بيان، أن طواقمها تعاملت مع 118 إصابة في الضفة الغربية.

    وبيّنت الجمعية، أن من بين الإصابات، إصابة واحدة بالرصاص الحي (لم تذكر مدى خطورة الحالة)، و17 بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، و100 بالاختناق بالغاز المسيل للدموع.

    وقالت إن الإصابات توزعت بين مدن نابلس وقلقيلية (شمال) ورام الله (وسط) وأريحا (شرق).

    و"يوم الأرض"، هو تسمية تُطلق على أحداث جرت في 30 مارس/آذار 1976، استشهد فيها 6 من الفلسطينيين داخل أراضي 48، خلال احتجاجات على مصادرة سلطات الاحتلال مساحات واسعة من أراضيهم.

    غوتيريس يدعو إلى تحقيق مستقل

    وقال متحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس في بيان، إن غوتيريس دعا إلى إجراء تحقيق مستقل وشفاف في عمليات القتل والإصابات التي وقعت بغزة يوم الجمعة.

    وقال المتحدث فرحان حق "دعا أيضا الأطراف المعنية إلى الامتناع عن أي عمل قد يؤدي إلى سقوط مزيد من الضحايا ولاسيما أي إجراءات قد تلحق الأذى بالمدنيين".

    وحذر مسؤول كبير بالأمم المتحدة مجلس_الأمن الدولي يوم الجمعة من أن الوضع في غزة "قد يتدهور خلال الأيام المقبلة"، وحث على عدم استهداف المدنيين ولاسيما الأطفال.

    الجامعة العربية
    وادانت جامعة الدول العربية ومصر والأردن التصعيد الإسرائيلي ضد المدنيين الفلسطينيين في قطاع غزة.

    عباس يعلن الحداد.. ويطلب حماية دولية

    وقرر الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، اعتبار السبت، يوم حداد وطني على أرواح ضحايا المسيرات التي خرجت إحياء للذكرى الثانية والأربعين لـيوم الأرض.

    وكلف عباس، مندوب فلسطين الدائم لدى الأمم المتحدة السفير رياض منصور باتخاذ الإجراءات الفورية اللازمة لطلب الحماية الدولية للشعب الفلسطيني.

    وقال السفير منصور لـوكالة "وفا" الرسمية، "بناء على تعليمات الرئيس محمود عباس، قمنا بإجراء الاتصالات اللازمة مع مجلس الأمن الدولي حتى يتحمل مسؤولياته لتوفير الحماية للسكان المدنيين من بطش جيش الاحتلال الإسرائيلي".

    بدوره، أعلن المتحدث الرسمي باسم حكومة فلسطين، يوسف المحمود، قرار الحكومة تعطيل المدارس والجامعات وكافة المؤسسات والدوائر الحكومية التي تعمل يوم السبت في جميع محافظات فلسطين.

    موسكو

    ودعت وزارة الخارجية الروسية الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، إلى ضبط النفس إثر سقوط قتلى وجرحى في قطاع غزة بسبب محاولة الجيش الإسرائيلي كبح الاحتجاجات الفلسطينية التي انطلقت امس.

    وجاء في البيان الصادر عن الخارجية الروسية: "أعرب الجانب الروسي عن قلقه العميق من التقارير عن ارتفاع عدد الضحايا والجرحى في قطاع غزة نتيجة لإجراءات الجيش الإسرائيلي للحد من أعمال الاحتجاج الفلسطينية التي بدأت في 30 مارس كجزء من حملة متعددة الأيام تحت مسمى (مسيرة العودة الكبرى)".

    وأضاف البيان: "موسكو تدعو الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي إلى ممارسة ضبط النفس وتجنب أعمال يمكن أن تسبب أضرارا للأبرياء".

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان