• توقيف شيخ شيعي معارض لحزب الله في لبنان بتهمة تهريب الكبتاغون
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    بيروت ـ محمد غانم   -   2018-03-22

    أوقف الأمن العام اللبناني الخميس، الشيخ عباس الجوهري المرشح عن المقعد الشيعي في دائرة بعلبك الهرمل في مواجهة لائحة ميليشيا حزب الله وكان الشيخ الجوهري قد استحصل منذ أيام على سجل عدلي يحمل عبارة لا حكم عليه كشرط للتقدم إلى الانتخابات النيابية، فيما التهمة التي أوقفه الأمن العام عليها تعود لخمس سنوات مضت. وأوضحت المديرية العامة للأمن العام في بيان أن "الشيخ عباس الجوهري تقدم بتاريخ(الخميس) من المديرية العامة للأمن العام لإجراء معاملة لعاملة في الخدمة المنزلية فتبين وجود مذكرة توقيف غيابية بحقه رقم ٨٦/٨٦٩ تاريخ ١٢/٢/٢٠١٨ صادرة عن قاضي التحقيق في جبل لبنان بجرم مخدرات، وبمراجعة النيابة العامة الاستئنافية في جبل لبنان أشارت بتوقيف الشيخ الجوهري وإحالته إليها، وبناء عليه أحيل الشيخ صاحب العلاقة إلى النيابة العامة المذكورة بنفس التاريخ." الكبتاغون وشقيق نائب في حزب الله في المقابل، أصدر المكتب الاعلامي لرئيس "اللقاء العلمائي" الشيخ عباس الجوهري بياناً أوضح فيه الملابسات، لا سيما لجهة اتهامه بحيازة مخدرات. وأشار البيان إلى أنه: "منذ قرابة الخمس سنوات، كان شقيق النائب الحالي حسين الموسوي (نائب عن حزب الله) قد استأجر شقة في بعلبك لمدة 8 أشهر وكان رئيس اللقاء العلمائي الشيخ عباس الجوهري قد استأجر المكان نفسه قبل السيد الموسوي. وبعد خروج السيد الموسوي من الشقة المؤجرة، تم ضبط كمية من الكبتاغون في هذا المكان، وأحيل وقتها السيد الموسوي على التحقيق، وكذلك الشيخ عباس الجوهري. وتبين في ما بعد عن لعبة خبيثة من حزب الله لإيقاع الشيخ عباس الجوهري والنيل منه بسبب معارضته لقتال حزب الله في سوريا. خرج بعدها الشيخ الجوهري من القضية ببيان أثبت فيه براءته واللعبة المفبركة." وتابع البيان قائلاً:" اليوم، وبعد أكثر من خمس سنوات، وبعد مواقف الجيش الصارمة في إنماء منطقة بعلبك الهرمل، وبعد ترؤسه للائحة المعارضة الشيعية لحزب الله، اوقف الشيخ من قبل الأمن العام اللبناني تحت ذريعة الملف نفسه، بضغط من حزب الله لإخراج الشيخ الجوهري من السباق السياسي نحو برلمان 2018، كون الشيخ هو الشيعي الوحيد القادر على خرق لائحة حزب الله". يذكر أن زعيم حزب الله، حسن نصرالله، كان قد اتهم منذ أيام المرشحين ضد لائحة حزبه المنتمين للطائفة الشيعية بأنهم أنصار داعش والنصرة.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان