• مقتل 8 جنود اتراك في عفرين ووحدات خاصة تدعم عملية غصن الزيتون
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    انقرة ـ حسن باباكان   -   2018-03-01

    قتل ثمانية جنود من الجيش التركي وأصيب سبعة آخرون، الخميس، في اشتباكات مع مسلحي وحدات الحماية الكردية، في إطار عملية "غصن الزيتون" في مدينة عفرين شمالي سوريا.

    وقال الجيش في بيان إن الجنود الجرحى "تم إجلاؤهم سريعا" لتلقي العلاج، بعد إصابتهم في الاشتباكات مع مقاتلي "وحدات حماية الشعب" الكردية السورية.

    وأعلنت رئاسة أركان الجيش التركي أن الجيش تمكن من قتل عشرات الإرهابيين في اشتباكات عنيفة دارت في إحدى التلال الإستراتيجية بالمدينة.

    وتتقدم وحدات من القوات الخاصة من الدرك والشرطة التركية التي وصلت إلى منطقة عفرين قبيل فترة وجيزة الدعم للجيش التركي الذي ينفذ عملية "غصن الزيتون" ضد التنظيمات الإرهابية في المنطقة.

    وذكرت مصادر أمنية، أن الوحدات المذكورة تقوم في الوقت الراهن بمهامها على مدار 24 ساعة، وهي مزودة بالأسلحة والنواظير الليلية.

    وأردفت المصادر أن القوات الخاصة ستقوم عند الحاجة، بأعمال إبطال مفعول المتفجرات والألغام المزروعة داخل المناطق السكنية المحررة من الإرهابيين، وعمليات تفتيش للبحث عن الإرهابيين المختبئين.

    وذكرت أن قسماً من القوات الخاصة تم نشرها بالقرب من بلدتي جنديرس وراجو اللتين تقعان تحت احتلال وحدات الحماية الكردية.

    وأضافت أن القوات الخاصة ستتولى مسؤوليات هامة خلال العمليات التي ستبدأ داخل مدينة عفرين.

    وأشارت أن وحدات القوات الخاصة لها تجارب مهمة في مكافحة الإرهاب داخل المدن، كما أنها مدربة لتنفيذ عمليات تحت كل الظروف.

    وأكدت أن وتيرة عملية غصن الزيتون ستتسارع مع مشاركة الوحدات الخاصة التركية فيها.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان