• تحرك أميركي لمكافحة أنشطة حزب الله في أميركا اللاتينية
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    واشنطن ـ طالب عويص   -   2018-02-05

    أعلنت الولايات المتحدة والأرجنتين أنهما ستعملان معا بشكل وثيق لوقف شبكات تمويل حزب الله اللبناني في أميركا اللاتينية.

    وقال وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون في محادثات أجراها مع نظيره الأرجنتيني خورخي فوري في بوينوس آيرس، إن المناقشات تضمنت "كيفية ملاحقة المنظمات الإجرامية العابرة للدول التي تعمل بالإتجار بالمخدرات والبشر والتهريب وغسل الأموال".

    وأضاف أن الجانبين ناقشا مسألة وجود حزب الله في أميركا الجنوبية، وقال "من الواضح أنه يجمع الأموال لدعم نشاطاته الإرهابية".

    ووافق الوزير الأرجنتيني الذي كان يقف إلى جانب تيلرسون خلال مؤتمرهما الصحافي المشترك، على ما ذكره الوزير الأميركي، وقال إن أميركا الجنوبية باتت "منطقة سلام" وإن على الجماعات الأجنبية أن لا تعرضها للخطر.

    ويعتقد خبراء أميركيون أن حزب الله الذي يعمل تحت إشراف إيراني، بنى شبكة تمويل في أميركا اللاتينية تستفيد من تهريب المخدرات لتمويل نشاطاته السياسية والعسكرية.

    وفي عام 1992 تعرضت السفارة الإسرائيلية في بوينوس آيرس لتفجير أدى إلى مقتل 29 شخصا، وبعدها بعامين وقع هجوم على مركز يهودي في المدينة أودى بحياة 85 شخصا.

    ولم تتم إدانة أي من مدبري التفجيرات أو منفذيها، لكن المحققين الدوليين تابعوا مسارا يبدو أنه يربطها بحزب الله الذي تعتبره واشنطن منظمة إرهابية.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان