• واشنطن تبلغ الاتحاد الأوروبي وشركاء بعقوبات ضد موسكو والسفير الروسي يرد: محكوم عليها بالفشل
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    واشنطن ـ طالب عويس   -   2017-10-27

    أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أن واشنطن أبلغت جميع دول الاتحاد الأوروبي والشركاء الآخرين والمجتمع الاقتصادي بعقوبات جديدة على روسيا.

    وذكر المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية أن الولايات المتحدة تواصلت مع حلفائها وشركائها في أوروبا وخارجها، قائلا: "لقد ذهبنا إلى أوروبا في بروكسل، وتحدثنا مع جميع دول الاتحاد الأوروبي".

    وأوضح أن ممثلين عن الإدارة الأمريكية زاروا لندن وبرلين وباريس لإجراء المحادثات مع شركائهم بخصوص هذه المسألة، مؤكدا أن واشنطن استقبلت بدورها وفدا دبلوماسيا من بروكسل.

    وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية: "نحن نخطط في غضون أسبوعين للذهاب مرة أخرى (إلى أوروبا)، وزيارة العواصم الأخرى ومرة أخرى بروكسل للحديث مع أعضاء الاتحاد الأوروبي.. عقدنا مؤتمرات عبر الفيديو المغلق، ليس فقط مع أوروبا.. بالإضافة إلى ذلك، تواصلنا مع حلفائنا وشركائنا الآخرين".

    وأكد الدبلوماسي الأمريكي، أنهم في الولايات المتحدة "استمعوا إلى جميع ملاحظات واستفسارات وتخوفات" الشركاء المتعلقة بهذه الإجراءات، وتابع قائلا: "فيما يتعلق بالمجتمع الاقتصادي، فنحن قد تواصلنا مع القطاع الخاص".

    وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب قد وقع في 2 أغسطس، مشروع قانون مرره الكونغرس حول "مواجهة أعداء الولايات المتحدة من خلال العقوبات" ضد روسيا وإيران وكوريا الشمالية.

    وتنص الوثيقة على وجه الخصوص على أن تقوم الإدارة الأمريكية بحلول الأول من أكتوبر بتقديم قائمة بالأفراد والهيئات من قطاعي الدفاع والاستخبارات الروسيين والتي يمكن فرض عقوبات عليها لإجرائها صفقات "هامة".

    وأشار ممثل وزارة الخارجية إلى أن هذا القرار اتخذ من أجل "الرد على السلوك العدائي للاتحاد الروسي في ضوء الأزمة في شرق أوكرانيا والهجمات الإلكترونية وانتهاكات حقوق الإنسان".

    وكانت وزارة الخارجية الأمريكية أعلنت الخميس، أن وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، حدد قائمة أشخاص وشركات من روسيا قد تطالهم العقوبات الأمريكية.

    وقالت الناطقة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، هيذر نويرت، إن القائمة المذكورة التي قد تفرض عليها عقوبات وفقا للقوانين الأمريكية، مرتبطة بالاستخبارات الروسية، والمجمعات الصناعية العسكرية، على حد تعبيرها.

    وفي مؤتمر صحافي داخل مقر وزارة الخارجية في واشنطن قالت نويرت :" وزير الخارجية، تيلرسون، أوعز بعد التوقيع على القائمة، بإرسالها إلى الكونغرس".

    ونشرت صحيفة نيويورك تايمز الخميس قائمة بالشركات والمنظمات الروسية التي أعدتها إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والتي يمكن أن تخضع لعقوبات أمريكية جديدة.

    وتشمل هذه القائمة مصلحة الأمن الفدرالي الروسية ومصلحة الاستخبارات الخارجية وهيئة الاستخبارات الرئيسية ومجموعة كلاشنيكوف وشركة روستيخ.

    ووفقا لـ "المبادئ التوجيهية لتطبيق العقوبات" المعدة من قبل وزارة الخارجية الأمريكية، فستكون الإدارة الأمريكية قادرة بعد انتهاء فترة الـ 180 يوما التي ينص عليها القانون، أي بحلول نهاية يناير 2018، على تطبيق العقوبات الأمريكية خارج الحدود الإقليمية ضد الكيانات القانونية والأفراد، بما في ذلك البلدان التي تتعاون مع المنظمات الروسية المدرجة في القوائم المذكورة أعلاه.

    السفير الروسي لدى واشنطن: العقوبات الأمريكية ضد روسيا محكوم عليها بالفشل

    وصرح السفير الروسي لدى واشنطن، أناتولي أنتونوف، بأن محاولات الولايات المتحدة استخدام العقوبات ضد روسيا محكوم عليها بالفشل.

    وقال أنتونوف في هذا الصدد: "جميع محاولات (الولايات المتحدة) استخدام هذه العقوبات ضد روسيا وضد رئيسنا بالتأكيد محكوم عليها بالفشل.. نحن لسنا خائفين من العقوبات.. (العقوبات) لن تفنينا".

    وأضاف أنتونوف: "لكنني مقتنع اقتناعا راسخا بأنه عندما نكون معا مع الأمريكيين، سنتمكن من هزيمة أي عدو".

    وكانت وزارة الخارجية الأمريكية نشرت في وقت سابق قائمة بشركات وهيئات روسية تقع ضمن العقوبات الأمريكية ضد روسيا.

    وقد أبلغت السلطات الأمريكية دول الاتحاد الأوروبي وحلفاء آخرين بالعقوبات الجديدة المناهضة لروسيا.









    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان