• البيشمركة تتهم قوات عراقية والحشد الشعبي بشن هجوم ضدها
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    بغداد ـ خالد الزبيدي   -   2017-10-24

    اتهمت سلطات إقليم كردستان العراق قوات الجيش العراقي والحشد الشعبي بشن هجوم الثلاثاء باتجاه الحدود التركية حيث يوجد قطاع من خط أنابيب تصدير النفط الكردي.

    وكتب همين هورامي المستشار الإعلامي لرئيس إقليم كردستان العراق على تويتر بأن قوات البيشمركة "صدت الهجوم ودفعت الحشد الشعبي إلى ربيعة".

    ونفى متحدث عسكري عراقي، حدوث أي اشتباكات في منطقة ربيعة التي تقع على بعد 40 كيلومترا إلى الجنوب من منطقة فيش خابور الحدودية التي تسيطر عليها قوات البيشمركة الكردية.

    وكان مسؤول بالمجلس الأمني لحكومة كردستان قال الاثنين إن القوات العراقية وقوات الحشد الشعبي المدعومة من إيران تنشر دبابات ومدفعية في ربيعة شمال غربي الموصل.

    وقال مستشار أمني بحكومة العراق الاثنين إن منطقة فيش خابور تضم معابر إلى تركيا وسورية تريد بغداد السيطرة عليها من دون أن يوضح ما إذا كان يجري التحضير لعملية عسكرية.

    ويصل خط الأنابيب المار عبر الإقليم الكردي إلى محطة قياس في فيش خابور ثم يصب في خط أنابيب آخر ينقل النفط إلى الساحل التركي على البحر المتوسط لتصديره.

    وزارة البيشمركة

    كما اتهمت وزارة البيشمركة في بيان الثلاثاء قوات الحشد الشعبي وقوات عراقية أخرى بأنها "لا تلتزم بأي اتفاق أو محادثات بين حكومة إقليم كردستان والعراق لإعادة نشر قوات البيشمركة. إنهم يبنون المزيد من القوات، مع النية لانتهاك كرامة شعب كردستان. إنه ليس مقبولا، ونحن ندافع بجميع قواتنا".

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف

إعلان


إعلان