• حليمة يعقوب تؤدي اليمين الدستورية رئيسة لسنغافورة
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

      -   2017-09-15

    أدت حليمة يعقوب، الخميس، اليمين الدستورية كأول امرأة مسلمة رئيسة لسنغافورة، في حفل تنصيب حضره كبار المسؤولين والشخصيات.

    وقالت حليمة (62 عامًا) أثناء تأديتها اليمين الدستورية: “أنا، حليمة يعقوب، بعد اختياري رئيسة لجمهورية سنغافورة، أقسم أنني سأؤدي واجباتي بكل أمانة”، وفق ما نقلت صحيفة “تشانل نيوز آسيا” السنغافورية (خاصة).

    وأدار مراسم تأدية اليمين وزير العدل سونداريش مينون، بحضور رئيس الوزراء حسين لونغ، وأكثر من 200 ضيف، منهم وزراء الحكومة، وزوجاتهم، وأعضاء البرلمان، وممثلين عن دول آسيان.

    بدورها هنأت الخارجية الصينية، اليوم، حليمة بانتخابها لتشغل منصب رئيسة سنغافورة، حسب وكالة الأنباء الرسمية (شينخوا).

    وأعلنت سنغافورة، الأربعاء، انتخاب حليمة يعقوب (رئيسة البرلمان سابقا) رئيسة للبلاد، عقب إعلان مسؤول لجنة الانتخابات أنها المرشح الوحيد المؤهل للانتخابات الرئاسية للعام الجاري.

    وقررت سنغافورة أن تكون رئاسة البلاد (منصب فخري)، محجوزة هذه المرة للمرشحين من أقلية الملايو، بهدف تعزيز الشعور بالشمول في الدولة متعددة الثقافات.

    والملايو هي مجموعة عرقية من الشعوب الأسترونيزية، يتكلمون اللغة الملاوية ويعتنق أغلبهم الإسلام بمذهبه السني.

    وفي أول تعليق لها على فوزها بالمنصب، قالت حليمة في كلمة بمكتب إدارة الانتخابات “أنا رئيسة للجميع″.

    وحليمة يعقوب التي ستتولى رئاسة سنغافورة لمدة 6 سنوات، خلفا لتوني تان تينغ يام، مسلمة من أب هندي وأم مالوية، ومتزوجة من رجل الأعمال اليمني، محمد عبد الله الحبشي.

    وتعتبر أول امرأة مسلمة تتولى منصب الرئاسة في تاريخ سنغافورة، وثاني رئيس من عرقية الملايو بعد يوسف إسحق.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف