• ترامب يقول إن تهديده لكوريا الشمالية لم يكن صارما بما يكفي
    تصغير الخط تكبير الخط طباعة المقالة

    واشنطن ـ طالب عويس   -   2017-08-10



    صعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الخميس من حدة لهجته تجاه كوريا الشمالية قائلا إن تصريحه بشأن "النار والغضب" ربما لم يكن صارما بما يكفي.

    وقال ترامب للصحفيين بينما كان يستعد للاجتماع مع أبرز مستشاريه للأمن القومي "ربما لم يكن هذا التصريح صارما بما يكفي".

    وكان ترامب قال الثلاثاء إن أي تهديدات من بيونغ يانغ ستقابل "بنار وغضب لم يرهما العالم قط".

    تحدث الرئيس إلى الصحافيين قائلا إن "بيونغ يانغ ستندم بشدة إذا قامت بأي عمل ضد الولايات المتحدة أو حلفائها".

    وقال من نادي بدمنستر للغولف في ولاية نيوجرزي حيث يمضي إجازته "حان الوقت لأن يتحدث شخص ما بقوة من أجل سكان بلادنا وسكان دول أخرى".

    ورفض الرئيس الأمريكي الرد على سؤال عن احتمال توجيه ضربات وقائية إلى كوريا الشمالية لمنعها من تطوير برامجها النووية والبالستية.

    وأضاف في حضور نائبه مايك بنس "لن ندلي بموقف في هذا الصدد. لن أقوم بذلك أبدا (...) سنرى ماذا سيحصل".

    وتابع "إذا قامت كوريا الشمالية بأي شيء، بما في ذلك التفكير في مهاجمة أناس نحبهم أو حلفائنا أو مهاجمتنا نحن، عليهم أن يقلقوا بالفعل".

    وأضاف أيضا "وعليهم أن يقلقوا جدا جدا لأن أمورا لم يعتقدوا البتة أنها ممكنة ستلحق بهم".

    وكرر ترامب أن الصين، الشريك الاقتصادي الرئيسي لبيونغ يانغ، تستطيع أن تفعل "أكثر من ذلك بكثير" لممارسة ضغوط على حليفتها.

    وأبدى ترامب تفاؤله في هذا المعنى وقال "أعتقد أن الصين ستبذل جهدا أكبر (...) إنهم يعرفون رأيي. هذا الأمر لن يستمر على هذا النحو".


    وكان وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس قد أكد الأربعاء على ضرورة أن توقف كوريا الشمالية مساعيها لحيازة أسلحة نووية، وألا تفكر في القيام بأعمال يمكن أن تؤدي إلى نهاية نظامها وتدمير شعبها.

    وتبنى مجلس الأمن السبت عقوبات جديدة على النظام الكوري الشمالي بهدف الضغط عليه لإنهاء برنامجيه النووي والصاروخي.

    مستشار ترمب: سنتخذ الإجراءات الملائمة ضد كوريا الشمالية

    وأكد مستشار للرئيس الأميركي، دونالد ترمب، الخميس، إن واشنطن ستتخذ "أي إجراءات ملائمة" لحماية البلاد من تهديدات كوريا الشمالية التي اتهمها بوضع خطة لإطلاق صواريخ على مقربة من جزيرة غوام الخاضعة لسيادة الولايات المتحدة.

    وقال سيباستيان جوركا نائب مساعد ترامب لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) إن "ترمب كان واضحا تماما في أنه سيتخذ أي إجراءات ملائمة لحماية الولايات المتحدة ومواطنيها".

    وأضاف "نحن لا نعلن خططنا المستقبلية وكيف سنتصرف. إذا كشفت للاعبين على طاولة البوكر أوراقك ستخسر. إنها ليست فكرة جيدة في لعبة الورق، وهي فكرة سيئة للغاية في الجغرافيا السياسية".

    وتفاقم التوتر بعدما أجرت كوريا الشمالية اختبارين نوويين العام الماضي كما اختبرت تطلاق صاروخين عابرين للقارات في يوليو/تموز.

    وقال ترمب إنه لن يسمح لكوريا الشمالية بتطوير سلاح نووي قادر على الوصول إلى الولايات المتحدة.

    لا يوجد تعليقات
    ...
    عزيزي المتصفح : كن أول من يقوم بالتعليق على هذا الخبر ! أدخل معلوماتك و تعليقك !!
    أهلاً و سهلاً بك معنا في ABC Arabic

    اسمك *

    البريد الالكتروني *

    المدينة

    المعلومات المرسلة *
    أدخل الكود *
    أضف