:مصدر المقال
http://abcarabic.net/article/11799/ترامب-يقول-إن-زعيم-كوريا-الشمالية-يرى-مستقبلا-مختلفا-لبلاده-والخارجية-تنفي-تخفيف-نهجها.html

ترامب يقول إن زعيم كوريا الشمالية يرى مستقبلا مختلفا لبلاده والخارجية تنفي تخفيف نهجها

2018-07-05

اعرب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الخميس عن اعتقاده بأن زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون يرى مستقبلا مختلفا لبلاده، جاء ذلك بالتزامن مع توجه وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إلى بيونجيانج لإجراء محادثات حول نزع السلاح النووي. وقال ترامب على متن طائرة الرئاسة في طريقه إلى مونتانا ”أعتقد حقا أنه يرى مستقبلا مختلفا للكوريين الشماليين. آمل أن يكون ذلك حقيقيا“. وتحدث ترامب بينما سافر بومبيو إلى كوريا الشمالية لإجراء محادثات بعد تعهد كيم لترامب في القمة التي جمعتهما الشهر الماضي في سنغافورة بنزع السلاح النووي. الخارجية الأمريكية تنفي تخفيف نهجها وقد نفت وزارة الخارجية الأمريكية الخميس أن تكون الولايات المتحدة قد خففت نهجها حيال نزع سلاح كوريا الشمالية النووي. الخارجية وقالت هيذر ناورت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية للصحفيين في الطريق إلى بيونجيانج ”هذا أبعد ما يكون عن الحقيقة. سياستنا حيال كوريا الشمالية لم تتغير“. وتابعت قائلة ”نحن ملتزمون بنزع سلاح كوريا الشمالية النووي والوزير بومبيو يتطلع إلى مواصلة مشاوراته مع قادة كوريا الشمالية لمتابعة الالتزامات التي قُطعت في قمة سنغافورة“. وسيقضي بومبيو يوما ونصف في كوريا الشمالية الجمعة والسبت فيما ستكون ثالث زيارة له للبلاد والأولى منذ القمة غير المسبوقة بين الرئيس دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون في سنغافورة في يونيو حزيران. وستكون هذه أول مرة يقضي فيها بومبيو ليلة في البلاد التي ظلت في حال حرب من الناحية الفنية مع الولايات المتحدة منذ أن انتهت الحرب الكورية التي دارت بين عامي 1950 و 1953 بهدنة وليس معاهدة سلام. وخلال قمة سنغافورة تعهد كيم بشكل فضفاض ”بالعمل من أجل نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية“ لكنه لم يحدد كيف ومتى ستتخلى بيونجيانج عن برنامجها للأسلحة النووية الذي يهدد الولايات المتحدة وحلفاءها. وقبيل قمة سنغافورة، قال بومبيو إن ترامب لن يقبل بأقل من ”النزع الكامل للسلاح النووي، بشكل يمكن التحقق منه ولا رجعة فيه“. لكن بعد محادثات جرت يوم الأحد بين المبعوث الأمريكي سونج كيم ونظرائه الكوريين الشماليين لترتيب زيارة بومبيو الأحدث لبيونجيانج، بدا أن هذه المطالبة ”بالنزع الكامل للسلاح النووي بشكل يمكن التحقق منه ولا رجعة فيه“ اختفت فجأة من قاموس وزارة الخارجية. وتقول الوزارة إن الضغوط ستبقى حتى تتخلى كوريا الشمالية عن السلاح النووي لكنها في بيانات هذا الأسبوع أعادت تعريف الهدف الأمريكي بأنه ”نزع السلاح النووي (لكوريا الشمالية) بشكل نهائي يمكن التحقق منه كاملا كما وافق عليه الرئيس كيم“. وقال بعض المسؤولين الأمريكيين والخبراء إن التغير في لهجة التصريحات يصل إلى حد تخفيف النهج الأمريكي. وبعد مغادرته واشنطن الخميس نشر بومبيو على تويتر صورة لنفسه وهو يصعد إلى طائرته وقال ”أتطلع إلى مواصلة عملنا للتوصل إلى نزع نهائي يمكن التحقق منه بالكامل للسلاح النووي لجمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية كما وافق عليه الرئيس كيم. من الجيد أن تكون معنا الصحافة في الرحلة“.