:مصدر المقال
http://abcarabic.net/article/11171/ترامب-وآبي-يؤكدان-على-التحالف-الوثيق-بين-البلدين.html

ترامب وآبي يؤكدان على التحالف الوثيق بين البلدين

2017-11-05

التقى الرئيس دونالد ترامب الأحد برئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، وتشاركا في رياضة الغولف على أن يعقدا الاثنين محادثات رسمية في العاصمة اليابانية طوكيو.

وأظهرت وسائل الإعلام "العلاقة المتينة" التي تربط ترامب وآبي عندما وصف الأول رئيس الوزراء الياباني ولاعب الغولف الياباني هيديكي ماتسوياما بـ"الشخصين الرائعين"، ونشر مقطع فيديو له وهو يسدد رمية بمضرب الغولف.​

وبدوره كتب رئيس الوزراء الياباني على تويتر "جولة من الغولف مع صديق رائع، الرئيس دونالد ترامب".​

وقال آبي للصحافيين في طوكيو بعيد وصول ترامب "أرحب بالزيارة التاريخية للرئيس (الأميركي) إلى اليابان"، معربا عن رغبته في تقوية روابط التحالف بين البلدين "القائم على أساس الثقة والصداقة مع الرئيس ترامب".

وأشار إلى أنه يريد أن يناقش مع الرئيس الأميركي "مختلف التحديات الدولية، وأولها قضية كوريا الشمالية".

وكان مسؤول أميركي قد ذكر لوكالة رويترز الأسبوع الماضي أن ترامب يعتزم إخبار القادة الآسيويين بأن "الوقت ينفذ" للتعامل مع تهديد كوريا الشمالية النووي.

وصرح ترامب لصحافيين على متن الطائرة الرئاسية، أثناء توجهه إلى اليابان، بأنه سيتم اتخاذ قرار قريبا بشأن تضمين بيونغ بانغ ضمن قائمة الدول الراعية للإرهاب، مضيفا "أريد حل هذه المشكلة الكبيرة للولايات المتحدة والعالم".

وأقام آبي علاقات وثيقة مع الرئيس الأميركي، فهو أول مسؤول أجنبي توجه لزيارته في تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي بعد فوزه في الانتخابات الرئاسية الأميركية وقبل أن يتولى مهماته الرسمية.

ووصف ترامب اليابان في خطابه أمام جنود أميركيين ويابانيين بقاعدة يوكوتا بـ"الشريك الثمين والحليف الحاسم" لبلاده، مؤكدا أن الولايات المتحدة وحلفاءها مستعدون للدفاع عن الحرية.

وقد حذر الرئيس دونالد ترامب الأحد من أنه لا ينبغي "لأي دكتاتور أو أي نظام" أن يقلل من شأن عزيمة الولايات المتحدة، وذلك في اليوم الأول من جولته الآسيوية التي استهلها بزيارة اليابان.

وقال ترامب لدى وصوله إلى اليابان إنه لا ينبغي "لأحد، لأي دكتاتور أو أي نظام، أن يقلل من شأن العزيمة الأميركية".

وشدد على متانة العلاقات بين واشنطن وطوكيو. وقال أمام جنود أميركيين ويابانيين في قاعدة يوكوتا "إن اليابان شريك ثمين وحليف حاسم" للولايات المتحدة.

ووصل الرئيس الأميركي الأحد إلى اليابان، المحطة الأولى من جولته الآسيوية. وهبطت الطائرة الرئاسية "إير فورس وان" داخل القاعدة العسكرية الأميركية في يوكوتا، على بعد حوالي أربعين كيلومترا غرب طوكيو.

لقاء بوتين

وأعلن ترامب الأحد أنه من المتوقع أن يلتقي نظيره الروسي فلاديمير بوتين خلال جولته الآسيوية.

وقال للصحافيين على متن الطائرة الرئاسية "أعتقد أنه من المتوقع أن ألتقي بوتين، نعم. نريد مساعدة بوتين في (ملف) كوريا الشمالية، وسأجتمع بعدد كبير من القادة" الآخرين.

تكريم ضحايا بيرل هاربور

وكان ترامب قد غادر السبت هاواي، بعد توقف قصير كرم خلاله ضحايا هجوم بيرل هاربور، خلال الحرب العالمية الثانية، ليبدأ جولة مطولة في آسيا تبدأ من اليابان ثم تتواصل لاحقا في كوريا الجنوبية والصين وفيتنام والفلبين وتنتهي في منتصف تشرين الثاني/ نوفمبر.

ومن المقرر أن يشارك في مانيلا في قمة آسيا الشرقية إلى جانب كبرى القوى الإقليمية (الصين، اليابان، كوريا الجنوبية، أستراليا وروسيا).

وفي هاواي، نثر ترامب وزوجته ميلانيا الزهور في البحر في النصب التذكاري "يو أس أس أريزونا" الذي يكرم ذكرى مئات العسكريين الأميركيين الذين قتلوا في الهجوم الياباني المفاجئ على ميناء بيرل هاربور عام 1941، والذي أدخل الولايات المتحدة في الحرب العالمية الثانية، كما وضعا أكاليل زهور أمام لوحة تذكارية تحمل أسماء القتلى.

كذلك التقى ترامب قادة القيادة الأميركية في المحيط الهادئ لبحث المشاكل الأمنية في المنطقة.

وقال ترامب الجمعة، قبل مغادرته البيت الأبيض، "أعتقد أن هذه الرحلة سيكللها النجاح" مضيفا "سنبحث قضايا التبادلات التجارية وبالطبع كوريا الشمالية" مشيرا إلى وجود "الكثير من الإرادة الطيبة في علاقاته مع القادة الآسيويين".